• الجمعة 17 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر11:03 م
بحث متقدم

معركة «سلفية –سلفية» بسبب الـ«ريمونتادا»

آخر الأخبار

حازم شومان
حازم شومان

حسن عاشور

شن الداعية السلفي حسين مطاوع هجوما كبيرا على برنامج "ريمونتادا" الذي يقدمه الداعية السلفي حازم شومان على فضائية الرحمة المملوكة للشيخ محمد حسان.

وكتب مطاوع :"ريمونتادا برنامج يقدمه الداعية حازم شومان على قناة الرحمة المملوكة للداعية محمد حسان، وقدرا رأيت على اليوتيوب إحدى حلقات هذا البرنامج والذي أوصل صاحبه من خلاله الدعوة إلى الله لمستوى هابط ساقط لم يفعله حتى أجهل الجهال بدين الله ".

ويضيف الداعية السلفي :"فتبدأ المقدمة بصوت معلق رياضي لمباراة كرة قدم يصرخ ويظهر صوت الجمهور عاليا ثم يبدأ الممثل ( أقصد الداعية) في الكلام عن أسعار لاعبي العالم في الكرة وسبب غلو أسعارهم لأنهم يعرفون كيف يسجلون الأهداف، ثم يبدأ بضرب أمثلة للصحابة في قمة الوقاحة وسوء الأدب حيث يصف خالد بن الوليد رضي الله عنه بأنه هداف كبير وقد سجل في الغزوات ثلاثين هدفا، وغيره من الصحابة ( الهدافين) على حد قوله وذكر منهم أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها والتي كانت تقوم بإيصال الطعام للنبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبو بكر في الغار فوصفها هذا الممثل ( الداعية) بأنها أيضا هدافة كبيرة".

ويتابع :" ثم يستمر في سوء أدبه وجهله فيقول بالحرف الواحد : ربنا عمل لنا عروض جامدة أوي في رمضان اوعوا تضيع منكم العروض دي يا شباب ويا بنات!ثم تظهر أعلى الشاشة نتيجة وكأنها لمباراة كرة تخيلها هذا (الضال) فكانت النتيجة هي الفوز على الشيطان بنتيجة 4/0".

وتسائل مطاوع هل هذه هي الدعوة إلى الله :"حقيقة لم أستطع تكملة الفيديو لنهايته لما وجدته فيه من جهل وحماقة وسوء أدب من هذا الشخص وصل إلى الله عزوجل وأقول :أهذه هي الدعوة التي أرسل الله بها نبيه صلى الله عليه وسلم؟لو قدر وأتت دعوتك هذه بالثمرة المرجوة منك فهل يا ترى هذه الثمرة هي توحيد الله"، حسب قوله.

واستنكر ما يقوم به "شومان" قائلا :" ألا تعلم أنك بهذه الطريقة تزهد الشباب تماما في دينهم في مقابل الدعوة الصريحة لمتابعة مباريات الكرة حيث أنه لا فرق إذا بين نجومها وبين الصحابة ( فكلهم هدافون ) بنص كلامك أنت  ،هل تستطيع يا حازم أن تناظر ملحدا أو علمانيا وتقيم عليه الحجة وأنت تستخدم في دعوتك الألفاظ التي يستخدمها هذا وذاك للطعن في الإسلام".

وأختتم :"حينما ينفر العوام من هؤلاء الأدعياء فإن لنفورهم منهم أسبابا هذا أحدها ( تلون الداعية وعدم ثباته ورغبته لتكثير أتباعه فقط) ،نسأل الله عز وجل أن يهدينا لمرضاته وأن يثبتنا على سنة نبيه صلى الله عليه وسلم وأن يمسك ألسنة المبتدعة عن إضلال عباده".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    03:58 ص
  • فجر

    03:57

  • شروق

    05:27

  • ظهر

    12:04

  • عصر

    15:42

  • مغرب

    18:41

  • عشاء

    20:11

من الى