• السبت 20 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر03:50 م
بحث متقدم

حوار ناري بين شقيق قيادي إخواني وأستاذ جامعي

الحياة السياسية

حسن البرنس وشقيقه
حسن البرنس وشقيقه

حسن عاشور

دار حوار ناري بين ناجي البرنس شقيق الدكتور حسن البرنس القيادي بجماعة الإخوان المسلمين ونائب محافظ الإسكندرية الأسبق، مع أستاذ جامعي كاره لجماعة الإخوان المسلمين.

وكتب «البرنس» عبر صفحته الشخصية على "فيس بوك:"ودار الحوار ليبدأ من الأستاذ الجامعي الذي قال إنه يكره الإخوان".

وأضاف "رددت  حضرتك حر أما أنا فلا أعرف الكره بل أعرف النقد أو القبول لأي فكر بقاعدة كل إنسان يؤخذ منه ويرد عليه إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم".

وتابع: قال الأستاذ الجامعي :" والدكتور حسن أخيك لم يكن موفقا في منصب نائب المحافظ".

فرددت: لا أعرف الكلام المرسل ونحن كأساتذة وأنت منهم لا نقبل الكلام بغير دليل أو برهان"

وتساءل:"لو كان برئ كان زمانه خرج من سجنه".

ورددت:"معذرة وأسمع منى كلمتين لا ثالث لهما، الأولى حسن البرنس رجل أستاذ أشعة مشهود له محليا وعالميا ولا تملك أنت أو غيرك الطعن في ذلك لآن لدى شهادات ومؤتمرات وروابط طبية عالمية تقول ذلك، وهو محبوس حبسا احتياطيا أمتد لخمس سنوات بمخالفة كل القوانين".

وأضاف شقيق البرنس :" برئته منذ أكثر من عام محكمة جنايات الجمرك من تهمة العنف أو التحريض عليه أو إشاعة البلبلة أو مخالفة القوانين وأيد النائب العام الحكم فأصبح مستقرا ولا يجوز الطعن عليه بالنقض ومع ذلك لازال الحبس الآحتياطى مستمر".

وتابع ناجي البرنس:" ذهب تقرير هيئة المفوضين بمجلس الدولة إلى وجوب عودته لعمله كأستاذ جامعي وذلك منذ أكثر من أربعة سنين ومع ذلك لم يصدر الحكم وكل ما تفعله المحكمة هو التأجيل، تولى المحافظة لمدة عام ولم يجرئ أحد أو يملك أن يقيم عليه أي دليل فساد أو طعن في ذمته المالية أو طهارة يده ومع ذلك هناك قرار بالتحفظ على أمواله ، هذه هي الكلمة الأولى:"

وتابع :" أما الكلمة الثانية ( أنت عايش أزاي مع نفسك بهذا الكم من الحقد !! أعتقد لو بحثنا لانتهاينا أنك تكره حتى نفسك، وأرى أنه لا حرج عليك لأنك مريض ولا تسأل عما تقول أو تفعل ) آما حسن فحتى سجانيه يحبوه ويحترموه وأن اختلفوا فكريا معه".

واختتم البرنس:" وسبق في إحدى الجلسات ومسجل ذلك في الأوراق أنه يعز عليه أن يمر هذا الوقت دون أن يستفيد أحد من علمه وخبرته الطبية فطلب أن يسمح له في محبسه أن يقوم بتوقيع الكشف على من يحتاج لذلك من الجنائيين المحبوسين بل وقال وحتى منسوبي الشرطة في السجن أنا على استعداد أيضا وهم يعرفون أمانته معهم حين كانوا يحضرون لعيادتي هم أو ذويهم .



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • مغرب

    05:23 م
  • فجر

    04:43

  • شروق

    06:06

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:57

  • مغرب

    17:23

  • عشاء

    18:53

من الى