• الخميس 24 مايو 2018
  • بتوقيت مصر03:58 ص
بحث متقدم

بالأسماء المحكوم عليهم باقتحام مركز شرطة كرداسة

قضايا وحوادث

محكمة
محكمة

شيماء السيد

أصدرت محكمة جنايات القاهرة والمنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة أمس حكمها علي إعادة محاكمة 15 متهمًا بأحداث قسم مركز شرطة كرداسة الأولى حيث قضت بمعاقبة 3متهمين بالسجن المؤبد.

وهم: نجاح محمد مبروك الطاهر ومحمد السعيد فرحوشهرتة القفاص ومحمد جمال زيدان وبمعاقبة 7 بالسجن المشدد لمدة 15 عاما وهم : نصر ابراهيم علي الغزلاني وسعيد يوسف عبد السلام صالح وجمال محمد امبابي اسماعيل وشهرتة خالد امبابي وخالد محمد عبد الحميد عوض وعلي عبد المونجي علي صابر ومحمد ابو الحديد السيدمحمد وعلاء ربيع معوض احمد الكنداوى وبمعاقبة 4 بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات وهم : مصطفي عبد المنعم يوسف ومحمد حسنين عبد العظيم الطيار وعبد السلام فتحي عبد السلام عبد العزيز وامين محمدرضوان خليفة ووضع جميع المتهمين تحت المراقبة الشرطية لمدة 5 سنوات وبمعاقبة عمرو عصفور عبد العزيز حدث بالسجن 7 سنوات وألزمتهم المحكمة جميعا بقيمة التلفيات التي أحدثوها

صدر الحكم برئاسة المستشار شبيب الضمرانى، وعضوية المستشارين خالد عوض، وأيمن البابلى، وأمانة سر عمر عاشور.

وقبل النطق بالحكم قال القاضي أن الارهابيين ياخذون من التراث الاسلامى ما يناسب اهوائهم وافكارهم الارهابية والتراث الاسلامى برئ من افكارهم مؤكدا علي ان الجماعات الارهابية تربت على ايدى الصهيونية فاخترقت مجتمعاتنا بفكر دخيل دمر عقول شبابنا وابعدهم عن الفكر الوسطى الذى شكل العقلية المصرية و ان مصر تخوض حربين حرب ضد الارهاب وحرب تنمية الدولة وبناء المشاريع الحديثة .

وأن الجماعات الارهابية المتطرفة بمختلف مسمياتها تستخدم الاسلام لاحتلال المنطقة العربية وهى لا تستهدف الوصول للحكم ولكن تستهدف السيطرة على الشعوب وعقولها

وأكد ان تحقيق النصر للدولة المصرية يتطلب تكاتف الشعب مع قواته المسلحة وشرطته الباسلة الساهرة لتحقيق السلم والامن مضيفا بان مصر تقف على قدمين ثابتتين بعد النجاحات التى حققتها بمشيئة ربها وقواتها المسلحة وشعبها العظيم ويشهد لها القاصى والدانى ولا ينكرها الا جاحد وحقها .

واختتم كلمته حفظ الله مصر وشعبها وقواتها المسلحة وشرطتها الباسلة.

وكانت النيابة قد احالت المتهمين الي المحاكمة الجنائية لأنهم فى يوم 5 يوليو من عام 2013 بدائرة مركز شرطة كرداسة اشتركوا وآخرون مجهولون فى تجمهر مؤلف من أكثر من خمسة أشخاص مما عرض السلم العام لخطر، الغرض منه ارتكاب جرائم القتل العمد والشروع فيه والتخريب والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم باستعمال القوة حال حملهم أسلحة نارية وبيضاء، وأدوات مما تستخدم فى الاعتداء على الأشخاص، وتوجهوا لمقر مركز كرداسة وحاصروهم داخله واطلقوا وابلا من الاعيرة النارية مما ادى الي قتل شرطي واصابة العديد ووجهت لهم مجموعة من التهم منها الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، والبلطجة، وحيازة أسلحة نارية وذخيرة، وأسلحة بيضاء، والتعدى على الممتلكات العامة والخاص وقضت محكمة الجنايات في 20 ابريل 2015 باجماع الاراء بالاعدام شنقا بعد موافقه فضيلة المفتى ل14 متهما حضوريا و13 اخرين غيابيا ومعاقبة الحدث بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات فطعنوا علي الحكم امام محكمة النقض فقضت بالغاءة واعادة المحاكمة من جديد امام دائرة اخرى وهي التي نظرتها وقضت بالحكم المتقدم

.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع زيادة أسعار السلع الفترة المقبلة؟

  • شروق

    04:59 ص
  • فجر

    03:21

  • شروق

    04:59

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:54

  • عشاء

    20:24

من الى