• الأربعاء 24 أكتوبر 2018
  • بتوقيت مصر06:52 ص
بحث متقدم

جدل حول تعديل قانون البرلمان: لماذا الآن؟

الحياة السياسية

أرشيفية
أرشيفية

حسن علام

بينما أبدى أحد أعضاء تكتل «25-30» بالبرلمان، استياءه من الدعوة التي وجهها الدكتور علي عبد العال، رئيس المجلس للجنة الشؤون الدستورية والتشريعية، بشأن اتخاذ ما يلزم من إجراءات نحو تعديل قانون البرلمان، أكد نائب أخر أنه لا يجوز إجراء الانتخابات البرلمانية القادمة وفق القانون الحالي، ومن ثم الدعوة في محلها إلى حد كبير.

ودعا رئيس مجلس النواب، اللجنة التشريعية والدستورية التي يترأسها المستشار بهاء أبو شقة إلى تعديل قانون البرلمان، مؤكدًا أن «تعديل هذا القانون واجب في الأيام المقبلة».

«عبد العال» أضاف: «وأنا على ثقة من اللجنة بها قامات وخبرات ستدخل تعديلات تدعم الحياة السياسية، وترسخ الممارسة الديمقراطية»، وذلك خلال الجلسة العامة.

إيهاب منصور بسطاوي، عضو مجلس النواب، وتكتل «25-30»، قال إن «هناك أولويات كثيرة، يجب النظر إليها أولًا، والعمل على الانتهاء منها، قبل الدعوة إلى تعديل قانون البرلمان»، معللًا ذلك بأن «المجلس الحالي تنتهي ولايته في يناير 2021، ومن ثم الحديث عن تعديل القانون سابق لأوانه إضافة إلى أنه لا توجد حاجة ماسة لتعديله حاليًا».

وفي تصريح إلى «المصريون»، أضاف «بسطاوي»، أن «هناك ملفات كثيرة مثل الصرف الصحي والإسكان والمرافق وغيرها كثير، تعاني من مشكلات عده، وهو ما ينتج عنه ضغوط وأزمات عديدة، تتسبب في إضافة أعباء جديدة على المواطنين، وبالتالي العمل على حلها أولى وأجدر من التفكير في تعديل ذلك القانون».

عضو مجلس النواب أكد أن التعديلات التي دعا إليها «عبدالعال»، لم تُطرح عليهم رسميًا حتى الآن، غير أنه لم ينف أن هناك أحاديث تدور حول تعديل طريقة الانتخابات، "لكن كل ذلك سماع فقط، ولم يرق إلى الضفة الرسمية".

عضو تكتل «25-30»، أشار إلى بأن هناك تشريعات عديدة لم ينته المجلس منها حتى اللحظة، إضافة إلى أن لجنة الخطة والموازنة لا زالت تناقش الموازنة العامة للدولة، والتي تُعد أهم من أي شيء خاصة؛ لأنها تؤثر على حياة المواطنين لمدة عام قادم، داعيًا إلى تأجيل أي أحاديث عن تعديل قانون المجلس لحين تسمح الظروف.

وبسؤاله عما إذا كان ذلك وسيلة لمنع تسلل المعارضة للبرلمان، قال «بسطاوي»، إن «هناك أساليب وطرق عديدة يمكن إتباعها من أجل تحقيق ذلك، مشيرًا إلى أن زيادة نسبة القائمة ينتج عنه تقليل فرص دخول المعارضة للمجلس، وهذا أمر سيكون سيء للغاية، وسينتج عنه مشكلات عديدة» نظره.

وبرأي عضو مجلس النواب، فإن «اتباع أساليب من أجل منع المعارضة، أمر غير محبذ إطلاقًا، لا سيما أن المعارضة أمر صحي، تثري الحياة السياسية كثيرًا، وغالبًا ما تقدم أطروحات وأفكارًا تخدم الصالح العام، خاصة البناءة»، مستبعدًا أن يكون هناك سعي لتنفيذ ذلك.

«بسطاوي» ألقى بالكرة في ملعب الشعب، قائلًا: «في النهاية الشعب هو من يختار، فإذا كان المجلس يعبر عن طموحاته وآماله فهو من اختاره، وإن لم يكن كذلك فهو أيضًا من اختار نوابه، وهو يتحمل المسؤولية عن ذلك».

من جانبه، قال خالد عبد العزيز شعبان، عضو التكتل، إن قانون «مجلس النواب الحالي، بحاجة فعلًا إلى تعديل»، مؤكدًا أنه «لا يجوز دستوريًا إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة، وفق المادة، التي وضعت لفترة انتقالية، التي تنص على إجراء الانتخابات وفقها لمرة واحدة». 

وأضاف لـ«المصريون»، أنه «في التعديل المرتقب سيتم حسم ما إذا كان سيتم إجراء الانتخابات القادمة على نظام القائمة أم الفردي أم الجمع بينهما»، مرجحًا أن لا يكون الهدف من ذلك استهداف المعارض أو منعها من دخول المجلس.

عضو تكتل «25-30»، أشار إلى أنه يفضل نظام القائمة عن الفردي؛ لأنه يساعد أكثر على تقديم أفكار وسياسات مختلفة، بينما الفردي يكون أصعب على النائب ولا يمنحه الفرصة لتقديم خدمات كثيرة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد قرار منع بيع الدواجن حية في المحلات؟

  • ظهر

    11:44 ص
  • فجر

    04:45

  • شروق

    06:09

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:54

  • مغرب

    17:19

  • عشاء

    18:49

من الى