• الثلاثاء 21 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر11:47 ص
بحث متقدم

وزير الكهرباء عن رفع الأسعار: البحر أمامنا والعدو خلفنا

آخر الأخبار

وزير الكهرباء
وزير الكهرباء

خالد الشرقاوي

شهدت الأيام القليلة الماضية، تصريحات متتالية من قبل الوزراء والمسئولين تتعلق برفع مزيد من الدعم عن الطاقة، وذلك في الوقت الذي تستقبل فيه مصر بعثة صندوق النقد الدولي لمراجعة خطة "الاصلاح الإقتصادي" بهدف منح مصر الشريحة الرابعة من قرض الصندوق.

وفي تعليق هو الأول من نوعه وعلى عكس العادة من حديث المسئولين عن مدى أهمية رفع الدعم لصبه في مصلحة المواطنين، قال الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إنه لا يرغب فى رفع أسعار الكهرباء، موضحًا: "أنا ببقى مضايق وأنا برفع الأسعار لكن العدو أمامنا والبحر من خلفنا هنعمل إيه؟!".

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة، الذي عقد أمس السبت، بمجلس النواب برئاسة الدكتور حسين عيسى رئيس اللجنة، وبحضور الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة لمناقشة مشروع موازنة القطاع للسنة المالية 2018/2019.

وأوضح شاكر، أنه لا يمكن تثبيت أسعار الكهرباء، لافتًا إلى أن سعر الطاقة الكهربية للمصانع فى الوقت الحالى أقل من التى تباع للمنافس الأجنبى بالخارج، خاصة فى مجال الحديد.

وعلقت الكاتبة الصحفية مي عزام، في تدوينة لها على "تويتر" على تصريح الوزير قائلة:  "وزير الكهربا صعبان عليا قوى ...الراجل حاسس بالشعب وكان نفسه ميزودش  الأسعار.. لكن يعمل أيه وهو فى موقف طارق بن زياد العدو أمامه والبحر خلفه.. ( هو قال كده حرفيًا).. ربنا يقويك على فتح الأندلس".

وكان المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، قد قال خلال اجتماعاته مع مسئولي صندوق النقد، اليوم الأحد، إن الحكومة تعمل على رفع دعم الطاقة وفق خطة محددة، وذلك ضمن منظومة الإصلاح الاقتصادي.

وأكد "إسماعيل" أن ملف إعادة هيكلة دعم الطاقة بدأ منذ 2014، وأنه "خلال فترة زمنية سيتم رفع أكبر قدر ممكن من أسعار الطاقة، وهذا ما نعمل عليه وفق خطة محددة، فزيادة الأسعار العام الماضي فى الكهرباء والبنزين كانت ضمن الخطة، أننا لم نحدد موعدا حتى الآن لزيادة أسعار الكهرباء والبنزين".

وفي السياق ذاته، قال وزير المالية عمرو الجارحي، اليوم الأحد، إن برنامج الإصلاح الاقتصادي صعب ويأتي في ظروف صعبة وتحديات تواجه البلاد التي عانت لسنوات من سياسات خاطئة لم تستطع نيل ثقة الأسواق العالمية.

وكشف "الجارحي"، خلال كلمته في افتتاح مؤتمر "النمو الشامل وخلق فرص العمل في مصر"، الذي نظمه صندوق النقد الدولي في القاهرة، بالتعاون مع الحكومة، والبنك المركزي المصري، إن الدين العام في مصر تضاعف خمسة أضعاف خلال آخر خمس سنوات.

وأكد الجارحي، أن "الدين العام قبل خمس سنوات كان يتراوح بين 700 و800 مليون جنيه، وسيواصل ارتفاعه خلال الفترة المقبلة".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:03 م
  • فجر

    04:00

  • شروق

    05:29

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    18:37

  • عشاء

    20:07

من الى