• الثلاثاء 22 مايو 2018
  • بتوقيت مصر07:38 م
بحث متقدم

"وزير التعليم": النظام الجديد يحتاج إلى مجتمع يؤمن به

الحياة السياسية

الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم
الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم

مصطفى صابر

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن المواطنين لهم حق التساؤل عن جدية التطوير في منظومة التعليم، إلا أن الوضع يختلف هذه المرة بوجود قيادة سياسية جادة في خطوات الإصلاح، وفي وجود شخصيات حكومية لها إنجازات سابقة تستحق الثقة.

وأضاف «شوقي»، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «الحياة اليوم»، المذاع عبر فضائية «الحياة»، مساء الخميس، أن النتائج في النهاية هي الفاصل، متابعًا: «نحن مهتمون بشرح السياسات والمشاركة العامة لما يجري فعله، وهي أمور لم تكن تحدث في مصر سابقًا».

وأشار إلى تحرك الوزارة في اتجاهين، أولهما حل جذري ببناء نظام جديد تمامًا يبدأ من بداية الرحلة التعليمة تعتمد على بناء الشخصية، موضحًا أن هذا النظام سيبدأ بمرحلة رياض الأطفال، لأخذ السلم من بدايته، وهو ما يطلق عليه نظام التعليم الجديد، مضيفًا أن هذا المشروع قومي ولا تقدم عليه الدول إلا كل قرن من الزمان.

وتابع: «حتى يُنفذ فهو يحتاج إلى مجتمع يؤمن به ويصبر عليه، لأنه لا ينتهي في يوم أو اثنين، ولكنه يحتاج إلى صبر»، مشيرًا إلى إدراك الوزارة أن هناك في المنظومة دفعات ما زالت تتلقى التعليم ولذلك عملت على تطوير المنظومة الحالية وحل مشاكلها، وهو الاتجاه الثاني الذي يجري العمل بالتوازي مع وضع نظام جديد يبدأ مع التلاميذ الذي يبدأون رحلتهم التعليمية.

ولفت إلى وجود أسابيع معدودة لبدء «الحلم الجديد»، مؤكدًا أن الوزراة وصلت إلى خطوات بعيدة في هذا النظام، وحددت الأهداف التي تحتاج إلى غرزها في الطلاب وشكل المناهج الجديدة، لافتًا إلى تفاجئه بتجاهل البعض لكل هذه الأمور، والتركيز بالحديث عن المناهج المعربة.

وأكد أنه لا يوجد ما يسمى بـ«المناهج المعربة»، إلا أن نظام التعليم القديم، الذي لا يلبي احتياجات الدولة، سيتم التخلي عنه، وبناء نظام جديد يلبي الطموحات، مضيفًا أن النظام الجديد تم بنائه بالكامل من الألف إلى الياء ولا علاقة له بالقديم.

واستطرد: «نتحدث عن مدارس ليس لها علاقة بما هو قائم، ولا يصح أن نحكم عليه بمفهومنا للنظام القديم، فكان هناك النظام التجريبي والخاص لغات والدولي، لأنه لا يوجد نظام حكومي يلبي احتياجات الأسر، ولكن الآن نحن نفاجئهم ونقول لهم إن النظام الحكومي سيعود كما كان قديمًا محل فخر واعتزاز».

وأوضح أن الوزارة تسعى للقفز في وقت قياسي بالخدمة في المدارس الحكومية، منوهًا بأن النظام الجديد يعتمد على التقنيات الحديثة ومهارات مختلفة عما يوجد في النظام القديم، وهو ما سيجري عليه تغيير طريقة الإعداد في النظام الجديد بداية من شكل التدريس وشكل الفصل والمعلميين أنفسهم.

وذكر أن الوزارة تحتاج إلى إحداث قفزة واسعة، لذلك لجأت إلى الخبرات العالمية التي نجحت في تحقيق المهارات التعليمية مثل اليابان وإيرلندا ودول أخرى، موضحًا أنه يتم مراعاة العمر المناسب لإدخال التقنيات واللغات لاستخدام الطلبة.

وأوضح أنه في تصميم المنهج الجديد، سيتم التدريس للطلاب في رياض الأطفال اللغة الإنجليزية بجوار اللغة العربية، وإدخال التكنولوجيا في التعليم في العام الرابع الابتدائي، وستكون المناهج بالعربية حتى الصف السادس الابتدائي.

وأشار إلى تغيير منهج مواد «العلوم»، إلى مادة واحد كباقة متكاملة من التاريخ والجغرافيا والكيمياء والفيزياء والأحياء، للحديث عن موضوع معين من كل هذه الجوانب، بالإضافة إلى ربط المصطلحات الإنجليزية بالدروس، للتعرف عليها بجانب العربية.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع زيادة أسعار السلع الفترة المقبلة؟

  • عشاء

    08:23 م
  • فجر

    03:23

  • شروق

    05:00

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:53

  • عشاء

    20:23

من الى