• الثلاثاء 22 مايو 2018
  • بتوقيت مصر04:07 م
بحث متقدم

«هلال» يطالب بتعديل مدة الرئاسة لـ«السيسي» فقط

آخر الأخبار

هلال
الدكتور عليِّ الدين هلال

مصطفى صابر

أكد الدكتور عليِّ الدين هلال، القيادي السابق بالحزب الوطني المنحل، أن مصر تحتاج فى الولاية الثانية للرئيس عبدالفتاح السيسي، إلى إعادة رسم الخريطة التنموية، وأن يكون الإصلاح المجتمعى والتربوى هو الجهاد الأكبر، وإعادة منظومة القيم التى توحشت فى فترة الفوضي.

وأضاف أستاذ العلوم السياسية، أن التعددية الحزبية قبل عام 2011 كانت مقيدة، وأصبحت بعده مفرطة وعبثية، وأن هذا الوضع يستلزم قانونًا جديدًا للأحزاب يقضى على إنشاء الكيانات الحزبية غير الجادة، ويضع شروطًا منها أن من لا يُمثل فى مجلس النواب من هذه الأحزاب يتم حله.

وأشار "هلال"، فى حواره لصحيفة «الأهرام» إلى أن الجلبة والضجيج السياسى الموجود حول تعديل الدستور هدفهما فى الأساس مادة فترات الرئاسة، وليس شيئًا آخر، وأنه يؤيد تعديل هذه المادة فقط وللرئيس السيسى وحده وليس من يأتى بعده، وذلك هو ما يتطلبه الظرف الاستثنائى الذى نعيش فيه.

وردًا علي مطالبات بتعديل مواد كثيرة بالدستور؟ قال: عندما يتعلق الأمر بمصالح الأوطان لابد من الصراحة، فكل الجلبة والضجيج الدائر حول تعديل الدستور هدفهما تعديل مدة الرئاسة، وغير ذلك ليس الأساس.

وأضاف: الرأى الواضح عندى فى هذه القضية، هو أن الأشخاص زائلون، والمؤسسات هى القائمة، فى الماضى القريب قام الرئيس السادات بتغيير الدستور ظنا منه أنه سينتفع منه، لكن من استفاد منه كان الرئيس مبارك، أما إذا كنا نحن المصريين نتفق على أن الرئيس السيسى يحتاج إلى فرصة للبناء، فيكون التعديل فى مادة واحدة فقط، تخص الرئيس السيسى فقط، ولا أحد غيره أو بعده، يدور نصها حول «يجوز للرئيس الحالى استثناء من أحكام المادة كذا وكذا أن يترشح مددا رئاسية»، لكن المرفوض حقا هو التعديل على عواهنه، وأن تكون مادة أساسية تسرى على جميع الرؤساء من بعده فهذا هو الخطأ بعينه، ذلك أننا عن حق فى فترة استثنائية، فينبغى أن يكون التعامل استثنائيا أيضا، ولا يجوز أن يكون التعامل مع وضع استثنائى بحل دائم، ذلك أن الدساتير ليست مضغة، هى عنصر استقرار للمجتمع، فليس معقولا أن يكون لدينا دستور تم وضعه عام 2013 فيجرى التعديل عليه بعد ثلاث أو أربع سنوات، هذا انتهاك ومخالفة لأبسط أمور الدستور الذى هو الملاذ الأخير.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع زيادة أسعار السلع الفترة المقبلة؟

  • مغرب

    06:53 م
  • فجر

    03:23

  • شروق

    05:00

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:53

  • عشاء

    20:23

من الى