• الخميس 20 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:12 ص
بحث متقدم

وجدي زين الدين: من هذا الأمر نخشى على الديمقراطية

الحياة السياسية

وجدى زين الدين
وجدى زين الدين

حنان حمدتو

حذر الكاتب الصحفي وجدي زين الدين، من تقويض الديمقراطية في مصر بهذه الحقبة السياسية الجديدة مع تولى الرئيس عبد الفتاح السيسي لفترته الرئاسية الثانية وذلك حال تحققت الدعوات إلى تدشين حزب السلطة الحاكمة، مشيرًا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد تطورات مختلفة بشأن تفعيل الحياة السياسية والحزبية تفعيلاً للمادة الخامسة من الدستور التي تقضى بأن النظام السياسي فى البلاد قائم على أساس التعددية السياسية والحزبية والتداول السلمي للسلطة والفصل بين السلطات.

وأضاف زين الدين خلال مقاله الذي نشر بالوفد تحت عنوان "مستقبل الديمقراطية في مصر" أنه مع بداية السعي أمام التعددية الحزبية، يجب ألا تتكرر مشاهد حصار الأحزاب التي حدثت في عهد جمال عبد الناصر ومحدوديتها فى عهد السادات وعلى الدولة الآن أن تقف على مسافة واحدة من جميع الأحزاب، وألا تسمح الدولة بالمزايدة، أو المتاجرة باسمها على النحو الذي يعيد المشهد القديم الراسخ فى الأذهان والذاكرة عن الحزب الوطني أو حزب السلطة أياً كانت التسمية.

وتابع الكاتب الصحفي قائلا: "أعتقد وأننا نؤسس ونرسخ لمبادئ ديمقراطية عصرية، وأن هذا هو المفروض الذى يتعين أن يكون مبدأ تلتزم به كل  الأحزاب التي تلعب دوراً رئيسياً  على الساحة السياسية، لابد من تفعيل الدستور والقانون، خاصة أنهما استشعرا خطورة ذلك، لأن النائب الذي يغير صفته النيابية من مستقل إلى حزب أو العكس أو من حزب لآخر، يفقد الأساس الذي جرى عليه انتخاب الشعب له، مما يستوجب إسقاط عضويته من البرلمان".



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:53 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى