• الجمعة 21 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر08:02 ص
بحث متقدم
ترويها الفقيه..

هذا ما قاله رمز ديني لـ " مبارك" في رحلة صيد

الحياة السياسية

مبارك مع عائلته
مبارك مع عائلته

عبد القادر وحيد

هاجمت إحسان الفقيه الكاتبة الأردنية نائب رئيس الدعوة السلفية ياسر برهامي علي خلفية تحريمه للمسلسل التركي " قيامة أرطغرل" .

وأضافت في مقال لها نشرته بصحيفة القدس العربي أن هذا الأمر  ذكَّرَني بفكاهة أن الرئيس الأسبق حسني مبارك كان بصحبة ضيوفه من الرؤساء يصطادون بالبنادق، ومعهم رمز ديني يُكبِّر كلما أصاب أحدُ الضيوف طيرًا، فلما جاء دور مبارك خانه التصويب فطارت الحمامة بعيدًا، فلم يجد الشيخ بُدّا من أن يُكبر قائلا: «الله أكبر، تطير وهي ميتة».

وتساءلت الفقيه أليس من الأولى أن يتعامل الشيخ السلفي مع الشعوب الأخرى من منطلق رابطة الإسلام التي يتحدث عنها هو وتياره ليل نهار ، ولا يُكرّس خطابه هذا لتفريق الأمة وخدمة النعرات القومية التي هيمنت على الدول والشعوب في فترة من الفترات؟

كما تساءلت لماذا صمَتَ الداعية السلفي عن طوفان المسلسلات التركية التي اجتاحت المجتمع المصري والعربي، والتي بُنيت على الإسفاف والعُري والخيانة الزوجية والعشق المحرم؟

وتابعت في حديثها : لماذا لم نره يتكلم عن المسلسل التركي «حريم السلطان» الذي شوّهَ سيرة وشخصية السلطان العثماني المسلم سليمان القانوني، الذي قدم للأمة خدمات جليلة وأعمالا عظيمة؟ ويعلم الشيخ حتمًا تمام العلم أنه مسلسل يرعاه التيار الكمالي الذي يهدف إلى تشويه التاريخ العثماني .

وأوضحت أن مسلسل «أرطغرل» لا يخلو من أخطاء شرعية وتاريخية، لكنه في الوقت نفسه أقرب النماذج الدرامية إلى المنشود، ومن ثَمّ جاءت آراء العقلاء الواعين بفقه الواقع بأنها عمل طيب ونموذج راقٍ ينشر الأفكار والأخلاق والقيم الإسلامية، وينتشل الناس من وحل الدراما الهابطة التي أفسدت أجيالًا.

وكيف يفُوت الداعيةَ السلفي فقهُ المصالح والمفاسد والأولويات، فعلى الأقل يكون ذلك من قبِيل دفع الضرر الأكبر بضررٍ أخف، وهو يعرف هذا أكثر مني.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:53 ص
  • فجر

    04:24

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:21

  • مغرب

    17:58

  • عشاء

    19:28

من الى