• الجمعة 16 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:15 ص
بحث متقدم

"رفع الأذان" ينذر بثورة دينية في غانا

عرب وعالم

دخل الإسلام بسبب سماعه الأذان
أرشيفية

وكالات

أثار قرار منع استخدام مكبرات الصوت القوية لرفع الأذان من مساجد غانا، حفيظة الجمعيات الإسلامية، وهددت بثورة إسلامية، إن لم تتراجع الحكومة عن القرار.

وازداد الاستياء في الأوساط الإسلامية الغانية بعد تصريحات وزير البيئة كوابينا فريمبونج التي دعا فيها أمس «لإسكات الأذان في مساجد العاصمة أكرا واستبدالها بتنبيهات عبر تطبيق «الواتساب»، وبواسطة الرسائل القصيرة».

وأكد الوزير «أن الهدف هو تنظيف الفضاء الملوث بالأصوات المزعجة التي يتأثر بها الجميع وبخاصة السكان غير المسلمين الذين يشكلون الغالبية».

وقال: «مقترحنا استبدال الأذان بالواتساب والرسائل القصيرة قد يكون غريبا، لكن يمكن أن نفكر فيه».

واحتج الحاج بابا واعظ إمام جامع كوماشي في ضاحية العاصمة في مهاتفة مع «القدس العربي» أمس على قرار الحكومة الغانية، وقال: «المسلمون أقلية لكن مضايقتهم ستفجر الوضع، ولن نقبل بإسكات الأذان الذي هو عنوان ديننا، فالأذان فيه «حي على الصلاة»، لكنه دعوة إلى الله فهو يتضمن أيضا «حي على السلام».

وأوضح الإمام الواعظ: «حرية أداء الشعائر الدينية مكفولة في الدستور وأجراس الكنائس تصم الآذان فلم لا يسكتونها؟ لن نقبل بما يريدون».

واستغرب الإمام: «اقتراح وزير البيئة باستبدال الأذان بتنبيهات «واتساب»، متسائلا: «كيف يمكن أن نرسل آلاف التنبيهات لملايين المسلمين خمس مرات في اليوم. إنهم يلعبون!».

وأكد كبير مؤذني جامع أكرا فاداما شيخ أحمد الذي يرفع الأذان خمس مرات في اليوم منذ أربعة عقود «أن إرسال تنبيهات بالواتساب مكلف ماليا، وليس كل شخص مسلم يملك هاتفا، وسنفوت على المسلمين حضور صلاة الجماعة، إن الأذان هو الذي يوحدنا ويجمعنا».

لكن المؤذن فاداما شيخ لا يعارض تخفيض مستويات الصوت في المساجد لأدنى ما يمكن، أما إسكات المكبرات فيراه «تجنيا كبيرا على المسلمين».

وتتهم الجمعيات الإسلامية الغانية حكومة أكرا بالتدخل في شعائر المسلمين، ورفضت هذه الجمعيات قرار الحكومة ودعوات واقتراحات وزير البيئة، ودعت «المؤذنين لإيصال كلمات التوحيد لأبعد مدى رغم أنف كل المعارضين والمشتكين والمتحاملين».

وتبلغ نسبة السكان المسلمين في غانا 30? مقابل 34? من المسيحيين و38? من أصحاب الديانات الأخرى.

ويواجه المسلمون في غانا عدة تحديات كانتشار الجهل وضعف الوسائل والخلافات المذهبية، إلى جانب تحدي الوصم بالإرهاب في ظل انتشار رقعة العمليات الإرهابية في منطقة غرب أفريقيا.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • ظهر

    11:45 ص
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:28

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:01

  • عشاء

    18:31

من الى