• الإثنين 19 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:53 ص
بحث متقدم
سياسيان:

9 أسباب وراء عزوف الشباب عن المشاركة في «الرئاسية»

آخر الأخبار

الانتخابات الرئاسية
الانتخابات الرئاسية

حسن علام

أجمع المراقبون للانتخابات الرئاسية التي أجريت على مدار الأيام الثلاث الماضية على أن الشباب الذين يشكلون القاعدة التصويتية غابوا عن عملية التصويت، غير مبالين بالتلويح بفرض غرامة على الممتنعين عن التصويت تصل إلى 500 جنيه

ويبلغ عدد من لهم حق التصويت بجميع أرجاء الجمهورية 59 مليونا و78 ألفاً و138 ناخبًا يصوتون في 13 ألفًا و706 لجنة فرعية تمثلها 367 لجنة عامة بإشراف 18 ألف قاضٍ تقريبا يعاونهم 110 آلاف موظف.

وعدد سياسيان معارضان للسلطة الحالية، 9 أسباب تمثل من وجهة نظرهما، الدافع وراء مقاطعة الشباب للتصويت، على رأسها المضايقات التي تعرضوا خلال الفترة الماضية، واعتقال الكثير منهم، وفقدانهم الأمل في تحقيق الأهداف التي كانوا يتطلعون إلى تحقيقها.

الفشل في احتوائهم

السفير معصوم مرزوق، مساعد وزير الخارجية الأسبق، قال إن "هناك أسبابًا دفعت الشباب إلى عدم التصويت في الانتخابات الرئاسية، في ظل إجراءات اتخذتها السلطة الحالية خلال الفترة الماضية".

وأضاف لـ"المصريون": "الشباب هم أداة التغيير داخل أي مجتمع، لم يجدوا من يحتويهم خلال الأعوام الماضية، بل على العكس كانت هناك محاولات للفظهم، وإبعادهم عن المشهد السياسي، ما دفعهم إلى مقاطعة التصويت".

وأشار إلى أن "الشباب عندما أرادوا أن يُعبروا عن رأيهم، ورفضهم لاتفاقية "تيران وصنافير"، تم القبض عليهم، لمجرد ارتدائهم تيشيرت مكتوب عليه "تيران وصنافير مصريتان"، ولم تترك لهم السلطة أي مساحة للتعبير عن وجهة نظرهم".

فقدان الأمل

ولفت مرزوق إلى أن "الشباب بات فاقدًا للأمل، في إمكانية أن تشهد الفترة المقبلة أي تحسن، لا سيما أن مؤشرات الديون على سبيل المثال، تشير إلى ارتفاع الدين العام بشكل غير مسبوق، وأنه يتعين على مصر أن تدفع خلال الفترة المقبلة نحو 550 مليار".

رافض للسلطة

وفسر مرزوق، عزوف الشباب عن التصويت إلى كونه "يرى أن استمرار تلك السلطة لا يصب في مصلحته، بل سيؤدي إلى أزمات أكثر، وهو من سيدفع فاتورة تلك الأزمات، وليس أحد غيره؛ لأنه هو المستقبل".

وبرأي مرزوق، فإن "الشباب لقنوا السلطة درسًا، وعليها أن تعيه قبل فوات الأوان، وإلا سيكون هناك نتائج لا تُحمد عقباها"، معتبرًا الطريقة التي اتبعها الشباب، في التعبير عن موقفهم، أكثر الوسائل سلمية وتحضرًا.

أساليب الحشد للتصويت

كما عزا من بين الأسباب التي دفعت الشباب إلى مقاطعة التصويت إلى "الإجراءات التي اتبعتها السلطة في حشد الناخبين، وإجبار البعض منهم على النزول، وتهديد آخرين بقطع الدعم عنهم أو منع معاش تكافل وكرامة، مضيفًا: "استخدموا المساجد للنداء على المواطنين للنزول".

فقدان المصداقية

وأوضح أن "الغالبية العظمى من الشباب، فقدوا المصداقية والثقة في النظام الحالي، ورأوا أن حديثه عن مشروعات كبرى واستثمارات ضخمة هي مجرد وعود زائفة لا يوجد ما يصدقها على أرض الواقع".

اعتقال المرشحين

ورأى أن "اعتقال المرشحين، والأساليب التي تم إتباعها ضد المعارضة، والزج بالكثير منهم في السجون، دون تهم واضحة، وبأدلة ومستندات تُثبت ارتكابهم جرائم، نتج عنه عزوف الشباب عن التصويت".

عودة رجال مبارك

إلى ذلك، قال أمين اسكندر، القيادي بحزب "تيار الكرامة"، إن "عودة رجالات الرئيس الأسبق حسني مبارك، ومشاركة البعض منهم في الحياة السياسية، على مرأى ومسمع من الجميع، تسبب في حالة من الإحباط العام لدى الشباب، ومن ثم لم يذهب للتصويت".

لا جدوى من التصويت

وفي تصريح إلى "المصريون"، رأى اسكندر أن "الشباب يدركون أن نزولهم للتصويت كعدمه، لن يُغير في الأمر شيئًا، ولن ينتج عنه أي تغييرات تؤثر بالإيجاب على حياتهم".

فشل 25 يناير

القيادي بحزب "تيار الكرامة"، أشار إلى أن "الشباب يشعرون بالإحباط، نتيجة عدم تحقيق أهداف ثورة 25يناير"، مضيفًا: "الشباب والجميع اتلعب به الكرة، والسلطة الحالية لا تكن أي احترام للشباب أو غيره، وغاب ذلك عن الخطاب الرسمي للسلطة".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:40 م
  • فجر

    05:04

  • شروق

    06:30

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى