• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:36 م
بحث متقدم

فتاوى «الرئاسية»: المقاطع كتمان للشهادة ومعصية كبرى

آخر الأخبار

رسلان
محمد سعيد رسلان

عبدالله أبوضيف

وصل الحشد الديني للتصويت في انتخابات الرئاسة المقبل إلى حد أن هناك من أفتى بتحريم عدم التصويت، واعتباره "معصية كبرى"، كما ذهب إلى ذلك محمد سعيد رسلان، أحد مشايخ السلفية المدخلية في مصر.

وشدد رسلان على ضرورة تأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي في انتخابات الرئاسة المقبلة، قائلاً إن "من يتخلف عن الإدلاء بصوته في الانتخابات، يعصي الله ورسوله".

فيما اعتبر الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس "الدعوة السلفية" بالإسكندرية، أن "تأييد الرئيس السيسي جزء من حماية الدين الإسلامي".

بينما أكد الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، أن الذهاب للإدلاء بالصوت في انتخابات الرئاسة واجب وفرض علي كل مسلم ومسلمة، وبرر هذا الأمر بأنه في فائدة الصالح العام، ويساعد على الارتقاء بالوطن.

وقال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إن "التصويت في انتخابات رئاسة الجمهورية، واجب شرعي، وفرض على كل مسلم ومسلمه، ومن يتخلى عن هذا الحق ويتخلف عن القيام به، عاصي أمام الله ورسوله".

في الوقت الذي لم يدل الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر بأي تصريحات تصريحات خاصة بالانتخابات الرئاسية، فيما عدا إعلانه تأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي في احد المؤتمرات الانتخابية بمدينة الأقصر، مسقط رأسه.

الدكتور محمود مزروعة، عميد كلية أصول الدين سابقًا  قال لـ "المصريون"، إنه "لا يوجد نص يوجب على المواطنين الذهاب والتصويت إلى مراكز الاقتراع أيًا ما كانت هذه الانتخابات، خاصة وأنه أمر من أمور الدنيا، ولن يؤدي التخلف عنه إلى ضرر بالإسلام والمسلمين".

مع ذلك، رأى أن "الدعوة للمشاركة في الانتخابات الرئاسية هو أمر محمود، نظرًا لأنه حق إنساني من حق الجميع ممارسته سواء مسلمين أو غيره، خاصة وإننا في وطن جامع لكافة الأطياف".

وأضاف: الإفتاء بشأن الانتخابات من قبيل المغالاة، وكان من الأفضل عدم الالتزام بموقف التأييد دون إدخال الجانب الديني، وهو التصرف الأمثل الذي قام به الدكتور احمد الطيب، شيخ الأزهر، على عكس كثير من المسئولين عن المؤسسات الدينية في مصر، والذين يتسببون أحيانًا في إحداث الزعزعة بسبب التناقضات في الرأي والفتاوى".

على النقيض، اعتبر الدكتور عبد الحليم منصور، عضو لجنة الفتوى بالأزهر ووزارة الأوقاف، أن "المتخلف عن الإدلاء بصوته في انتخابات رئاسة الجمهورية، يعصي الله ورسوله، ويؤدي إلى ضرر بالدين الإسلامي، خاصة وأن عدم ذهابه إلى الانتخابات وعدم الإدلاء بصوته قد يؤدي إلى حصول حاكم غير مستحق للولاية وهو أمر غير مستحب بالطبع، ويكون الشخص المتخلف عن الإدلاء بصوته متساو مع كاتم الحق".

ودعا منصور في تصريح إلى "المصريون"، كافة المواطنين المصريين بكافة أطيافهم بالنزول للانتخابات الرئاسية، والإدلاء بأصواتهم حسب ما يرون من وجهة نظرهم.

وقال إن "المشاركة في الانتخابات الرئاسية يساهم في رفعة الوطن والظهور بشكل جيد أمام العالم، خاصة في ظل ما تتعرض له الدولة المصرية من مؤامرات في الآونة الأخيرة".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى