• الأربعاء 19 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:09 ص
بحث متقدم

زجاجة تاريخية تحمل رسالة عمرها 132 عامًا

الصفحة الأخيرة

زجاجة تاريخية تحمل رسالة عمرها 132 عامًا
زجاجة تاريخية تحمل رسالة عمرها 132 عامًا

أحمد صلاح الدين

لم تكن الأسترالية تونيا إلمان تتوقع أن تحظى بشهرة عالمية بسبب زجاجة قديمة عثرت عليها أثناء سيرها على شاطئ جزيرة ويدج الواقعة جنوب أستراليا، قبل أن تفاجأ بأن زجاجتها هذه تحمل بداخلها رسالة ربما تعد أقدم الرسائل التي حملتها إلى اليابسة مياه المحيط.

"خرجت لمجرد السير على الشاطئ، فلاحظت الكثير من النفايات، فكرت في البداية أن أجمعها وآخذها معي لأرميها مع نفايات المنزل، ثم ببساطة التقطت الزجاجة التي كانت تقريبا أمام قدمي"، كانت هذه كلمات إلمان لهيئة الإذاعة الأسترالية، التي أكدت لها أنها كانت تنوي وضع الزجاجة ضمن مقتنيات المنزل للزينة بسبب شكلها اللافت.

وأشارت إلمان أنه سرعان ما اكتشفت صديقة ابنها أن الزجاجة تحمل شيئا ما بداخلها، فوجدوها لاحقا رسالة رطبة ملفوفة، ومربوطة بالخيوط، فوضعتها في الفرن لتجف.

وبعد قليل فتحت إلمان الرسالة التي كانت مكتوبة بخط اليد وباللغة الألمانية، إلا أنه كان من الصعب رؤية الخط بشكل واضح، فقررت العائلة الذهاب إلى متحف غرب أستراليا الذي اكتشف أن الرسالة تعود إلى القرن التاسع عشر، وتحديدا إلى يوم 12 يونيو 1886، وهو اليوم الذي ألقيت فيه من سفينة ألمانية تدعى "باولا" كانت تبحر من مدينة كارديف في ويلز إلى ماكاسار في إندونيسيا.

ووفقا للمتحف، كان إلقاء الزجاجات في مياه المحيط أحد الطرق التي اتبعها المرصد البحري الألماني لتحديد طبيعة التيارات البحرية في ذلك الوقت، وقد ألقيت هذه الزجاجة في المحيط الهندي، بينما تعود الرسالة لقبطان السفينة.





تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:01

  • عشاء

    19:31

من الى