• الإثنين 24 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:23 م
بحث متقدم

اليوم الذكرى الـ86 لانتفاضة واستقلال جامعة القاهرة

الحياة السياسية

طه حسين ودوره في النهوض باللغة العربية.. ندوة لرابطة الجامعات الإسلامية بمعرض الكتاب
طه حسين

حنان حمدتو

تمر اليوم الذكرى الـ 86  ليوم استقلال الجامعات الذى يتم الاحتفال به  فى 9 مارس من كل عام لما شهده هذا اليوم فى عام  1932 من حراك  احتجاجى  لطلاب جامعة القاهرة وأعضاء هيئة التدريس  اعتراضًا على تدخل سلطة الملك  فؤاد الأول في قرارات فصل وتعيين عمداء وأساتذة الجامعة، ما اعتبروه الطلاب إهانة لكرامة الجامعة.

والسبب المباشر لهذه الذكرى هو استقالة أستاذ الجيل أحمد لطفى السيد مدير الجامعة المصرية فى هذا اليوم من العام ذاته اعتراضا على نقل الدكتور طه حسين من عمادة كلية الآداب إلى ديوان وزارة المعارف بدون استئذان الجامعة، ورأى أن هذا تنكيلا بطه حسين بعد مواقفه ضد الحكومة وعاد لطفى السيد لإدارة الجامعة عام 1935 بعد أن عاد طه حسين للجامعة عام 1934.

ووفقًا لما ذكرته مجموعة العمل لاستقلال الجامعات والتى تشكلت عام 2003 من 25 من أعضاء هيئة التدريس بالجامعات المصرية في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" بأن الأزمة آنذاك اشتدت لامتداد التدخل الأمنى ليشمل الشئون الجامعية كلها فلم يعد لأى أكاديمى السفر للخارج لحضور أى فاعلية علمية أو للدراسة واستكمال الدرجات العلمية أو  الأبحاث فى الخارج إلا بموافقة  جهات  الأمن والتى قد تتأخر حتى يضيع موعد  البعثة أو المنحة على الطالب وكان يعانى العديد من أعضاء هيئة التدريس من تأخر فى الموافقات الأمنية على السفر فى مؤتمرات أو مهمات علمية.

وقرر الطلبة استمرار الإضراب يومي 9 و10 مارس احتجاجا، وأعلن مجلس اتحاد الجامعة برئاسة الطالب يحيي العلايلي أسفه لهذا القرار واعتبره امتهانًا لكرامة الجامعة، وفي كلية العلوم عقد الطلاب مؤتمرًا برئاسة سكرتير اتحاد الجامعة طالب الحقوق يحيي نامق ناشدوا اساتذة الجامعة بتقديم استقالتهم أسوة بمدير الجامعة"، أصبح هذا الموقف من وقتئذ رمزًا لاستقلال الجامعة، ويوم 9 مارس هو اليوم الشاهد علي ذلك.

 

 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:27 ص
  • فجر

    04:26

  • شروق

    05:49

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:19

  • مغرب

    17:54

  • عشاء

    19:24

من الى