• الثلاثاء 20 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:24 م
بحث متقدم
«المهدي»:

الأحزاب «الثورية» ترفض عقد مؤتمر تضامني مع «أبوالفتوح»

آخر الأخبار

ابو الفتوح
ابو الفتوح

حسن عاشور

كشفت الدكتورة رباب المهدي، أستاذة العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، عن أن ما سمتها بـ "الأحزاب الثورية" رفضت عقد مؤتمر للتضامن مع الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح، رئيس حزب "مصر القوية"، المرشح الرئاسي الأسبق.

 وكتبت المهدي عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "معلومة للتاريخ: كل الأحزاب "الثورية" رفضت تستضيف مؤتمر للتضامن مع مصر القوية وأبو الفتوح وإعلان موقف ضد هجمة النظام علي الكل".

وفسرت المهدي ذلك بالأجواء الحالية التي تشهدها مصر، قائلة: "طبعًا الخوف شعور إنساني مفهوم بس اللي مش مفهوم أنه يكون المحرك الأساسي والوحيد لكيانات سياسية ودون أن تقدم أي تصور لتكتيك سياسي غير "أعمل ميت" وفي لحظة الكل فيها ضهره للحيط".

وتابعت: "أحيانًا قليل من الشجاعة مفيد خاصة أن ماحدش بيطرح لا سمح الله مظاهرة أو ما شابه، و لكن إن القوى السياسية والشخصيات العامة تعمل حاجة جماعية (حتى وإن كانت محدودة الأثر) بس تقول أنها قادرة حتى علي ردة فعل".

واختتمت: "ملحوظة يا ريت بقي الناس اللي كانت بتقولك "مصر الطرية" وأبو الفتوح "المتلون" تكون راجعت نفسها".

وقررت نيابة أمن الدولية العليا في 15 فبراير الماضي، حبس أبوالفتوح 15 يومًا على ذمة التحقيق معه في تهم نفاها الأخير، بينها "قيادة وإعادة إحياء جماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة".

وتم اعتقال أبوالفتوح، في 14 فبراير، بعد يوم واحد من عودته من العاصمة البريطانية لندن، إثر زيارة أجرى خلالها مقابلة مع فضائية "الجزيرة"، انتقد فيها الرئيس عبدالفتاح السيسي قبل انتخابات الرئاسة، المقررة الشهر الجاري.

وأبوالفتوح هو أحد أبرز السياسيين في مصر، وتم اعتقاله أكثر من مرة في عهد الرئيس الأسبق، محمد حسني مبارك، وكان أحد رموز جماعة الإخوان، قبل أن ينفصل عنها، ويخوض انتخابات الرئاسة مستقلاً، عام 2012.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:04

  • شروق

    06:31

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى