• الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر04:54 ص
بحث متقدم
"أفورقى" يكشف..

حقيقة وجود قوات مصرية بين إريتريا والسودان

الحياة السياسية

الرئيس الإريترى
الرئيس الإريترى

وكالات

أكد الرئيس الإريتري أسياس أفورقي على عدم صحة وجود أي قوات مصرية في قاعدة "ساوا" المتاخمة للحدود مع السودان، فضلا عن اتهامه أطرافا في السودان وإثيوبيا بمحاولة خلق صدام بين الخرطوم وأسمرة.

وفيما سخر أفورقي أمس من الأنباء التي تحدثت عن وجود قوات مصرية في قاعدة "ساوا" العسكرية في إقليم "القاش بركا" الإريتري المحاذي لولاية كسلا على الحدود السودانية الشرقية، أعلن أن لديه معلومات عن وجود "محاولة لنشر قوات إثيوبية على الحدود السودانية الإريترية على أن يتولى السودان تمويلها".

وذكر موقع "سودان تربيون" أن الرئيس الإريتري أسياس أفورقي صرّح خلال مقابلة تلفزيونية بأن "هناك توجها من الخرطوم وأديس أبابا لدفع أريتريا للحرب" بحسب ما ذكرت وكالة روسيا اليوم .

كما انتقد استعراض صور التعزيزات العسكرية في وسائل الإعلام، مشيرا إلى أن "المخابرات الإثيوبية والسودانية تروج لمعلومات غير صحيحة.. الاتهامات محاولة للهروب إلى الأمام".

وأضاف أفورقي في هذا الشأن قائلا: "بعض أصحاب المصالح في السودان وإثيوبيا يحاولون خلق صدام بين السودان وإريتريا".

ورأى أفورقي الذي زار القاهرة مؤخرا، أن دولا في المنطقة من بينها "جيبوتي" لها مصلحة في استمرار التوتر بين إثيوبيا وبلاده، وطالب الإثيوبيين بأن يتذكروا أن :"دبابات الجبهة الشعبية هي التي دخلت معكم إلى قصر منغستو".

 والجدير بالذكر أن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، أكد أمس أن بلاده لم تتحدث عن حشود عسكرية لدولة بعينها على حدود بلاده، لكنه تحدث عن تهديد لأمن السودان من الشرق.

وأوضح غندور خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماعه بنظيره  الإثيوبي ورقيني قبيو في الخرطوم، أن هناك قوى معارضة على الحدود الشرقية، وقد حرّك السودان قسما من قواته تحسبا لأية تطورات تؤثر سلبا على أمنه وسلامة أراضيه، مضيفا "لا نتحدث عن دولة بعينها ولكن لدينا خيوطا أن هناك من يحاول أن يؤذينا، وسنوضح ذلك بالتفصيل في الوقت المناسب".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • شروق

    05:50 ص
  • فجر

    04:27

  • شروق

    05:50

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:18

  • مغرب

    17:53

  • عشاء

    19:23

من الى