• الإثنين 24 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر07:14 ص
بحث متقدم

معارضون: مقاطعة الانتخابات الرئاسية «فرض»

الحياة السياسية

عصام حجى
عصام حجى

عبدالله أبوضيف

مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية، التي سيتم فتح باب الترشح لها في غضون عشرة أيام، على أن تجرى في شهر مارس المقبل، بدأت القوى السياسية في حسم مواقفها، بخصوص المشاركة في العملية الانتخابية من عدمه.

وأعلنت مبادرة "الفريق الرئاسي" التي أطلقها الدكتور عصام حجي، مستشار الرئيس الأسبق، وضمت عدة أحزاب سياسية معارضة، مقاطعة الانتخابات الرئاسية بشكل قاطع، بدعوى "الإضرار العمدي بالمشهد السياسي وعدم إتاحة الفرصة لوجود تنافسية حقيقية بعدم التعهد بضمانات لنزاهة وشفافية الانتخابات".

بينما أعلنت حملة خالد علي، المرشح الرئاسي المحتمل، أن "الوقت الذي وضعته الهيئة العليا لإدارة الانتخابات لجمع التوقيعات يجعل الأمر في منتهي الصعوبة، خاصة في ظل سيطرة النظام السياسي علي مجلس النواب، وصعوبة الحصول علي توقيع أكثر من 20عضوًا داخله".

الأمر ذاته أكده محمد أنور السادات، عضو مجلس النواب السابق، قائلاً إن المواعيد المحددة تصعب من خوضه الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال هشام فؤاد، عضو حركة "الاشتراكيين الثوريين"، إن "مقاطعة انتخابات الرئاسة المقبلة، تمثل فرضًا وليس خيارًا للمعارضة السياسية، في ظل عدم وجود أي ضمانات من تلك التي طالبت بها المعارضة طوال الفترة السابقة، فضلاً عن المواعيد التي حددتها الهيئة العليا لإدارة الانتخابات الرئاسية، التي أظهرت عجلة غير مبررة من قبل النظام السياسي في الانتهاء من العملية الانتخابية، ومنع وجود مرشحين على الساحة".

وأضاف: "المعارضة يجب أن تروج لمبدأ المقاطعة، وما قامت به مبادرة "الفريق الرئاسي" يجب أن تحذو بقية القوى السياسية حذوه، الأمر الذي يجعل المعارضة تخرج منتصرة في الانتخابات القادمة في حال تحقق خيارها بالمقاطعة بين المواطنين، وتتسبب في إحراج النظام السياسي داخليًا أو خارجيًا".

سعيد غريب، عضو حزب "الدستور"، أوضح هو الآخر، أن "الانتخابات الرئاسية المقبلة، ستتحول إلى استفتاء انتخابي ولن تكون على الإطلاق انتخابات تنافسية، بسبب عدم وجود مرشحين من الأساس يستطيعون منافسة الرئيس عبدالفتاح السيسي الذي يتجه بدوره إلى الفوز بولاية رئاسية ثانية بأريحية كبيرة".

وأضاف غريب: "الأحزاب السياسية قبل أن تخرج بأي قراره وتدعو المواطنين لاتباعها، يجب عليها أولاً الجلوس والتشاور فيما بينها، حتى تقنع المواطنين بقراراتها الأقرب لمقاطعة الانتخابات الرئاسية، وهو أمر لا تحتاج للترويج له بشكل كبير، خاصة وأن الظروف السياسية والاقتصادية في البلاد ستخدم وجهة النظر هذه، وسيتجه المواطنون إلى مقاطعة الانتخابات بسبب عدم جدواها بالنسبة لهم".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    04:26

  • شروق

    05:49

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:19

  • مغرب

    17:54

  • عشاء

    19:24

من الى