• السبت 15 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر08:45 م
بحث متقدم

الكفن ينهي خصومة ثأرية بين أبناء العمومة بأسيوط

قبلي وبحري

الكفن ينهي خصومه ثأريه بين أبناء العمومه بأسيوط
الكفن ينهي خصومه ثأريه بين أبناء العمومه بأسيوط

حسين عثمان

وسط حضور الآلاف من أهالي قرى مركز أسيوط قام "سيد محفوظ" من عائلة سليمان بقرية مسرع جنوب وسط مركز أسيوط بتقديم الكفن لولي الدم لأبناء العمومة "عبدالعال فراج" بحضور اللواء عصام أبو شقة، مساعد مدير أمن أسيوط نائبًا عن اللواء جمال شكر مساعد الوزير لأمن أسيوط والعقيد صلاح مشعل مأمور مركز أسيوط والمهندس نبيل الطيبي رئيس مركز ومدينة أسيوط والعقيد أشرف سعد مفتش مباحث المركز نائبًا عن اللواء أسعد الذكير مدير المباحث الجنائيه والمقدم محمد مجدي رئيس مباحث المركز ومعاونيه عمر عبد العظيم وهيثم جمال ناصر  وقيادات لجنه مصالحة بيت العائلة المصرية برئاسة الشيخ علي أبو الحسن والقمص متياس راعي كنيسة قرية مسرع ومجدي كريم المستشار القانوني لبيت العائلة.

وخرج حامل الكفن وسط إجراءات أمنية مكثفة بالقرية إلى منصة الصلح وأقسم الجميع القسم على التصالح، فيما بينهم ووقف الحاضرون دقيقة حدادًا على شهداء مصر من رجال الجيش والشرطة الأوفياء والقتلى بصراعات الفتن بين عائلات الصعيد، حيث بدأت مراسم الصلح بتلاوة آيات الذكر الحكيم.   

وقال الدكتور أحمد ماهر، وكيل لجنة المصالحات ومنسق عام الصلح، إن الصلح يعد الأول من نوعه الذي أجرى على مدار شهرين منذ واقعة القتل بعد جلسات اللجنة، وتبنى ضباط مباحث المركز تقريب وجهات النظر بين أبناء العموم حتى الوصول لإعلان تقديم الكفن رمز الكرامة والعفو والتسامح.

وأوضح ماهر أن إجراءات الصلح استغرقت 18 جلسة لتقريب وجهات النظر في ظل ترابط العائلتين أولاد العمومة، مشيرًا إلى أنه يتمنى أن يحذو جميع العائلات المتصارعة بقضايا ثأرية ملتهبة بصعيد مصر حذو العائلتين حتى ينعم الجميع بحياة يشملها السلام والمحبة المجتمعية.

وترجع أحداث الواقعة إلى وقوع مشاجرة بين أبناء العمومة بقرية مسرع مركز أسيوط، وسقط على إثرها أحد شباب عائلة عبدالعال فراج منذ شهرين.   

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • فجر

    05:22 ص
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى