• السبت 22 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر06:52 ص
بحث متقدم

اتجاه برلماني لمقاضاة قنوات الإخوان دوليًا

الحياة السياسية

البرلمان
البرلمان

حسن علام

بدأ برلمانيون في اتخاذ خطوات لمقاضاة القنوات الإعلامية التابعة لجماعة "الإخوان المسلمين" في المحاكم الدولية والجنائية، من أجل معاقبة العاملين فيها وإغلاقها.

وقال النواب إن البرلمان، يعمل على اتخاذ خطوات سريعة؛ من أجل مواجهة قنوات الإخوان، والمواقع التابعة لها أو المؤيدة لها بأي شكل من الأشكال، من خلال مقاضاتها أمام المحاكم الدولية.

وقال الدكتور أبو المعاطي مصطفى، عضو لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بالبرلمان، إنهم سيتخذون خلال الأيام القادمة، عدة خطوات من أجل ملاحقة القنوات الإخوانية، وأيضًا المؤيدة للجماعة، والتي "تبث سمومًا وأخبارًا كاذبة وفي أحيان كثيرة مفبركة".

وأضاف لـ "المصريون": "أن البرلمان سيسعى إلى مقاضاة تلك القنوات في المحاكم الدولية المختصة"، مشيرًا إلى أنهم سيطالبون بتوقيع عقوبات قاسية على تلك المواقع والقنوات.

وأوضح أن "البرلمان، سيعمل على تقديم أدلة تثبت تورط تلك المواقع التابعة للإخوان في التحريض على الإرهاب، ونشر أخبار كاذبة، ودعم الجماعات المتطرفة".

وأشار إلى أن "القوانين الدولية، تسمح لأي دولة بمقاضاة وسائل الإعلام التي تبث أخبارًا كاذبة عنها، أو التي تدعم بشكل صريح الجماعات الإرهابية".

وقال رائف تمراز، عضو مجلس النواب، إن "البرلمان لابد أن يحمل على عاتقه مهمة مواجهة تلك القنوات والمواقع، وعلى جميع البرلمانات العربية التنسيق فيما بينها هي الأخرى".

وأضاف لـ "المصريون": "البرلمان يبحث عن سبل عديدة لمواجهة وسائل الإعلام المناصرة للجماعات والتيارات المتطرفة ومن ضمنها جماعة الإخوان المسلمين".

وطالب عضو مجلس النواب، بعقد اجتماع طارئ، للتنسيق بين البرلمانات العربية لمواجهة وسائل الإعلام "التي تبث الفتنة والأخبار الكاذبة".

وقال محمد الكومي، عضو لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان، إن "قنوات الإخوان ووسائل الإعلام التابعة للجماعة المختلفة أصبحت تمثل خطرًا كبيرًا على الدول العربية ككل، نتيجة لترويج الأفكار التكفيرية التي تريد بها استقطاب الشباب للجماعات المسلحة، والتي تكون نتيجتها العمليات الإرهابية التي تغتال رجال الشرطة والجيش".

وأوضح أنه "لابد أيضًا من مقاضاة هذه القنوات الإرهابية، التي تروج للفكر المتطرف في المحاكم الدولية والجنائية، وعدم الصمت تجاه هذه التحركات البائسة ضد الدول العربية وعلى رأسها مصر".

وأضاف أنه "يجب على البرلمانات العربية والعالمية، التكاتف لاتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف هذه القنوات والمواقع التي تروج للفكر التكفيري، وتكون بوابة إعلام الجماعات المتطرفة لترويج أفكارها للرأي العام بشكل واضح وكبير".

في نفس السياق، قال اللواء يحيى كدوانى، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي، إنه "لابد أن تكون هناك مواجهة حقيقية من الإعلام المصري، وكل الوسائل لمواجهة الإعلام الداعم للتطرف في المنطقة".

وأضاف أن "الوقت الحالي يتطلب التحرك نحو توعية المواطنين بما يتم بثه على فضائيات الجماعات المتطرفة، بالإضافة إلى اتخاذ الإجراءات لوقف هذه المحطات وحجبها داخل مصر".

 

 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • ظهر

    11:53 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:20

  • مغرب

    17:57

  • عشاء

    19:27

من الى