• الثلاثاء 27 يونيو 2017
  • بتوقيت مصر03:55 ص
بحث متقدم
هكذا ردت إدارته

أزمة بسبب الاعتداء على منتقبات بمطعم شهير بمدينة نصر

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية

أحمد عادل شعبان

أخبار متعلقة

مطاعم أم حسن

الاعتداء على منتقبات بمطعم أم حسن

نشبت أزمة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد شكوى عدد من الفتيات المنتقبات من الاعتداء عليهن داخل مطعم شهير بمدينة نصر .

وقالت إحدى الفتيات المعتدى عليهن في تدوينة : "زي أي شوية أصحاب لمينا بعض و رحنا نفطر في محل أم حسن الي فأول عباس .. دخلنا من الباب شوية منتقبات وكم واحدة مختمرة قاعدنا ونظرتهم لينا وتعاملهم غريب قولنا عادي واحنا بنفطر الكاشير جبلنا الفاتورة وقالتله بنت مننا احنا لسه بناكل نخلص بس حاضر .. دقيقتين وجي بالفاتورة تاني  وردينا عليه هو حضرتك عايزنا نقوم يعني ناكل طيب .. الساعة 8 قومنا ندفع الحساب فمدير المحل خبط في بنت مننا واحتك بيها جامد فقالته من فضلك وسع كدا مينفعش ممكن تمر من مكان تاني قالها وطي صوتك وعلي صوته عليه فاخدنا شنطنا وقولنا نمشي فقلنا أصلكم مش محترمين انتوا واللي لمينهم دول ومكانكم تاكلوا في الشارع انتوا منظر ناس تاكل في مطعم .. وسبلنا الدين وقالنا انتوا تاكلوا فالشارع بمنظركم دا " الي هو ايه منظرنا معرفش "

وأضافت: "بالنص كدا ونزلنا السلم وباقي أصحابنا فوق لقينا صويت وصريخ طلعنا نجري لقينهم فكين حزمة البناطيل وبيضربوا في أصحابنا رجالة بشنبات بتضربنا اتحبس مننا حبة فالدور اللي فوق وحبة فالدور الي تحت وحبة برا باب المحل لمدة 48 دقيقة كان دمنا نشف ومعظمنا عنده كدمات كبيرة وإصابات منها إصابات فالراس والدراع والجسم وضرب ع الوش والشلاليت .. آه دا حقيقي وكمان الزباين اتبرعت وضربت مع إدارة المكان ... لأنهم عارفين إننا في بلد مش هتعرف منتقبة تطلب فيها الأمن لحد لأنه لو جيه هياخدها" حسب تعبيرها.

في نفس السياق رد المطعم المذكور ببيان عبر صفحته بموقع "فيس بوك" قال فيه: "يبدو أن قدرنا فى رمضان من كل عام التعرض لحملة ممنهجة على شبكات التواصل الإجتماعي وتلك هى الرواية لما حدث اليوم فى فرع عباس العقاد مع أخواتنا المنتقبات.

أولا: ليس لنا اى توجه سياسي أو دينى لأى طرف بدليل قبول الحجز لأخواتنا بالفرع.

ثانيا: آذان المغرب على الساعة السابعة تقريبا وطلب حساب الفاتورة على الساعة الثامنة بعد الإفطار بساعة ليس به أى استعجال لهم على الإطلاق.

ثالثا وهو المهم:
طلبت مجموعة الأخوات مشرف الصالة وكانت أخت منهم عائدة من الحمام والمدير ظهره لها ولا يراها وعن دورانه او عودته للخلف اصطدم بها غير قاصد فما كان منها إلا انها شمته ووبخته بشدة فكيف يقصد الاحتكاك كما تقول وكل الاصطاف صائم ولا يفطر إلا بعد العشاء وانتهى الأمر هنا

رابعا وهو الأهم:
عند نزول الأخوات على السلم للخروج قابلوا ذلك المشرف فانهالوا عليه بالسب والشتم مما أغلق طريق النزول تماما وتصادف نزول ضيف وزوجته وأولاده البنين ممن كانوا قريبين من الحدث الأول فطلبوا إفساح الطريق للنزول وقالوا لهم إن المشرف مش غلطان ومش قاصد فوبخوه فاشتد الحوار بين الأخوات وبين الضيف وزوجته فانفعل الضيف ودفع إحدى الأخوات فكادت تقع فانهالت باقى الأخوات على الرجل وزوجته بالتعدى فما كان من أولاد الضيف وزوجته إلا الدفاع عن أبيهم وأمهم وبعد تدخل إدارة المطعم لفك التداخل اضطروا لإنزال من كانوا بالأسفل وإخراجهم من الفرع لفك التداخل والإبقاء على من كان منهم فى أعلى السلم بداخل الفرع لمنع التداخل ووقف الخناقة بينهم حفاظا عليهن.

وبعد انتهاء الموضوع تم إخراجهن سالمين دون أى تعدى لأى فرد من المطعم على إحداهن.

والله على مانقول شهيد وجارى استخراج فيديو الواقعة.

إدارة مطاعم أم حسن تنأى بنفسها عن مشكلة مع أى من عملائها المحترمين ونكن للجميع كل الاحترام والتقدير.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في تمرير مجلس النواب لاتفاقية «تيران وصنافير»؟

  • شروق

    04:58 ص
  • فجر

    03:16

  • شروق

    04:58

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    19:08

  • عشاء

    20:38

من الى