• الجمعة 23 يونيو 2017
  • بتوقيت مصر12:13 ص
بحث متقدم

هل يُسقط السيسي اتفاقية «تيران وصنافير»؟

آخر الأخبار

تيران وصنافير
تيران وصنافير

إسلام رضا

أخبار متعلقة

مصر ، السعودية ، البرلمان

بعد موافقة البرلمان برئاسة الدكتور علي عبد العال، بشكل نهائي وبأغلبية أعضائه، على اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية، التي بمقتضاها ستؤول ملكية جزيرتي "تيران وصنافير" للمملكة، يتبقى توقيع الرئيس عبدالفتاح السيسي عليها، ونشر في الجريدة الرسمية لإكسابها قوة القانون.

ومع امتلاك السيسي لهذا الحق، وتأكيده المستمر على عدم التفريط في الأرض، طرح البعض إمكانية أن يقطع الرئيس كل خيوط الكراهية التي تزايدت مؤخرًا مع الشعب ويرفض التوقيع على الاتفاقية، ليسقطها وترتفع شعبيته قبل خوضه الانتخابات الرئاسية المقبلة.

فيما تساءل البعض حول ما إذا كان سينتظر حكم المحكمة الدستورية للفصل النهائي في الأمر قبل أن يقر الاتفاقية ويضاعف من حجم السخط الشعبي والقضائي الذي يواجهه.

وأوصت هيئة مفوضي المحكمة الدستورية برئاسة المستشار الدكتور طارق شبل، بعدم قبول منازعتي التنفيذ المقامتين من هيئة قضايا الدولة، نائبة عن الحكومة، لوقف تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري الصادر ببطلان اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، واستمرار تبعية جزيرتي «تيران وصنافير» للسيادة المصرية، وحددت المحكمة جلسة 30 يوليو المقبل لنظر منازعتي التنفيذ.

وقالت الهيئة في تقريرها، إن الأحكام التي أصدرتها المحكمة الدستورية العليا بشأن أعمال السيادة، والتي استندت إليها "قضايا الدولة" في منازعتي التنفيذ، لوقف تنفيذ حكم القضاء الإداري، واعتباره عقبة أمام تنفيذ «أحكام الدستورية»، لا علاقة لها باتفاقية ترسيم الحدود، وأنها تتعلق بنصوص دستورية أخرى.

ورأى النائب خالد أبو طالب، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، أن "حكم المحكمة الدستورية لن يغير شيئًا من الواقع، لأن التصديق على الاتفاقية من قبل رئيس الجمهورية يبطل جميع الأحكام الصادرة حتى وقت التصديق"، متسائلاً: "كيف ينتظر الرئيس حكم الدستورية الباطل بعد تصديق على الاتفاقية؟".

وأضاف: "التقاضي لا يتم إلا بعد تصديق رئيس الجمهورية على الاتفاقية، عن طريق رفع دعوى أمام الجهة المختصة للطعن بموجب القانون، بعدها يتم تداول الدعوى أمام المحكمة، مثلما هو الحال في جميع الدعاوى، وينتظر صاحب الدعوى حكم المحكمة الدستورية، لكن هذا مستبعد حدوثه على الإطلاق".

وتابع: "الرئيس في أحد المؤتمرات أكد أن القضاء قرر ونحن نحترم أحكام القضاء، ولكن ننتظر قرار مجلس النواب، فإذا أراد السيسي غير ذلك لأكد احترام القضاء وانتظاره حكم المحكمة الدستورية للفصل في القضية".

واتفق معه الدكتور مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات الاستراتيجية، بشأن أن السيسي لن ينتظر قرار المحكمة الدستورية للتصديق على اتفاقية "تيران وصنافير".

وقال إن "جميع السيناريوهات التي مرت على الاتفاقية منذ التوقيع عليها في أبريل من العام الماضي وحتى الآن، تؤكد أن السيسي يريد تسليم الجزيرتين إلى السعودية، لذلك فالأمر محسوم بالنسبة للنظام".

وأضاف غباشي لـ"المصريون": "لو أراد السيسي عدم تسليم الجزيرتين للسعودية لأصدر تعليمات للحكومة بتأخير القضية وطلب من البرلمان عدم مناقشتها خلال هذه الفترة، لكنه أعطى الضوء الأخضر للحكومة بإحالة الاتفاقية للبرلمان كي يصدق عليها".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في تمرير مجلس النواب لاتفاقية «تيران وصنافير»؟

  • فجر

    03:15 ص
  • فجر

    03:15

  • شروق

    04:57

  • ظهر

    12:02

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى