• السبت 24 يونيو 2017
  • بتوقيت مصر07:17 م
بحث متقدم
صحيفة ألمانية:

استغلوا رمضان في دهس الصلبيين

عرب وعالم

صورة الخبر الاصلي
صورة الخبر الاصلي

علا خطاب

أخبار متعلقة

تنظيم داعش

طهران

مجلس الشورى

داس بيلد

ضريح الخميني

ذكرت صحيفة "داس بيلد" الألمانية، أن تنظيم "داعش" الإرهابي أعلن مسئوليته عن الهجوم المزدوج، الذي استهدف مرقد الإمام الخميني، جنوب العاصمة طهران، ومقر البرلمان الإيراني الذي اقتحمه شخص مسلح، أسفر عنه 7 قتلي إلى الآن.

وتابعت الصحيفة، في تقريرها، أن الطريقة التي تم تنفيذ الهجومين بها، تشير إلى الهجمات المنسقة التي يقوم به تنظيم "داعش"، موضحة أن "داعش" تبنى مؤخرًا أسلوب التفجير الانتحاري، وهذا ما شاهدنه في هجمات لندن الأخيرة بشكل واضح.

 ولفتت إلى أن "حزامًا ناسفًا وأشخاصًا مسلحين" أدوات "داعش" الجديدة، التي تستخدمها في تنفيذ هجماتها الإرهابية على العالم، مشيرة إلى الصورة التي تم نشرها من قبل التنظيم قبل بداية شهر رمضان، والتي كتب عليها "استغلوا رمضان في دهس الصلبيين".

وأوضحت الصحيفة، أن ثلاثة مسلحين هاجموا مرقد الإمام الخميني في طهران، كان أحدهم يحمل حزامًا ناسفًا فجره بعد اشتباكات مع رجال الأمن، في نفس الوقت إطلاق نار داخل مجلس الشورى الإيراني الذي يبعد 20 كيلومترًا، وتضاربت الأنباء حول عدد المقتحمين وذلك بين مسلح و3 مسلحين، وأسفر عن هذا الهجوم المنسق سقوط عدد كبير من الجرحى، بحسب تقارير الإعلام الرسمية الإيرانية.

وأشارت الصحيفة إلى تصريح محافظ طهران، حسين الهاشمي، الذي كشف من خلاله، عن أن امرأة كانت من ضمن الانتحاريين الذين استهدفوا ضريح الخميني، مشيرة إلى أن هناك 5 جرحي حتى الآن، ولكنه أوضح أن هوية المنفذين وأهدافهم غير واضحة في الوقت الحالي.

وعقبت الصحيفة، أن ما حدث في طهران هو دليل آخر على قوة تنظيم "داعش" مؤخرًا، فلم يفت على هجمات لندن الأخيرة سوي بضعة أيام والآن يستهدف التنظيم إيران، موضحة أن كل ما يفعله داعش هو رد فعل انتقامي على حرب التحالف الدولي بقيادة واشنطن على أماكن التنظيم في الموصل والرقة.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

ما رأيك في تمرير مجلس النواب لاتفاقية «تيران وصنافير»؟

  • عشاء

    08:38 م
  • فجر

    03:15

  • شروق

    04:57

  • ظهر

    12:02

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    19:08

  • عشاء

    20:38

من الى