• الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر08:58 م
بحث متقدم
آرب نيوز:

مصر لن تحتمل ثورة أخرى

عرب وعالم

صورة الخبر الاصلي
صورة الخبر الاصلي

حليمة الشرباصي

أورد موقع "آرب نيوز" الأسباب التي تجعل قيام ثورة أخرى من الأمور المستعصية على مصر، مشيرةً إلى أن شغل النظام الحالي الشاغل هو عدم تكرار تجربة الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وأشار الموقع في تقرير له، إلى أن مصر تغيرت بشكل جوهري على مدار الأعوام القليلة الماضية، معتبرًا أننا الآن نعيش في عصر مختلف تمامًا، في ظل ظروف مختلفة أيضًا تطالب بقائد يفهم جيدًا الحاجات الحقيقية لمواطنيه.

واستطرد: أن مصر تجاوزت عصر "مبارك" بالفعل، إلا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي بحاجة إلى تعديل آلية حكمه لمواكبة احتياجات المواطنين، ليعتبر التقرير أن تحويل سياسات الدولة في الوقت الحالي إما إلى عصر الرئيس الراحل جمالي عبد الناصر، أو إلى "مبارك"، ليس فقط مهمة مستحيلة، إلا أنه أيضًا بمثابة استنزاف متعمد لمصادر الدولة.

وأوضح التقرير، أن الثورات غالبًا تطمح للمثالية، والأمل في البعد التام عن الماضي واستبداله بمستقبل ملهم، فلمهمة وإن كانت صادقة إلا أنه من المستحيل تحقيقها، خاصةً في دولة مثل مصر، يُعرف عن السياسيون فيها أنهم مغرورين ويحبذون العمل الفردي، وبالتالي دائمًا متورطون في خلاف بشكل أو بآخر.

في الوقت ذاته، يرى التقرير أن النهج الذي سار عليه "مبارك" وحقنه في مجتمعنا جعل من الصعب إحداث التغيير الشامل الذي تطمح إليه الثورة، مضيفًا أن لهذه الأسباب والكثير غيرها تمكن المصريون من الإطاحة بقادتهم إلا أن السياسات ذاتها لم تتغير.

وحول أسباب عدم قدرة مصر على احتمال ثورة أخرى، أوضح التقرير أن فشل ثورة يناير عام 2011 هو دليل كافي أن الثورة ليست الخيار الأفضل بالنسبة لمصر، كونها تدفع الثمن باهظًا مقابلها، فالمواطنين يجدون صعوبة بالغة بعد الثورات في الاستقرار وبناء دولة جديدة عاملة، وهي ثقافة جديدة للمصريين غير جيدين فيها.

واعتبر التقرير، أن الإصلاح التدريجي الذي يقوم به "السيسي" هو الحل الأفضل بالنسبة لمصر، على شرط أن يؤمن به "السيسي" ويلتزم بتحقيقه، ليوضح التقرير أن الإصلاح السياسي والاقتصادي يقصد به كشف هوية التحديات والعمل لمواجهتها بشكل علمي.

واختتم التقرير، بأنه على الرغم من أن "السيسي" يفعل ما بوسعه لمنع قيام ثورة أخرى، إلا أنه ليس قراره، إلا أن خطورة الأمر هو ألا يتم ترك خيار آخر للمصريين سوى الثورة ضد الحاكم، لأن تلك الاحتمالية ستقودنا إلى نفس السيناريو الحزين عاجلًا أم آجلاً

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:02

  • عشاء

    19:32

من الى