• الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:37 م
بحث متقدم

اقتصاديون: مصر لن تستطيع سداد قيمة فوائد القروض

الحياة السياسية

قروض مصر
قروض مصر

آية عز

بالرغم من الوضع الاقتصادى المتدهور الذي تعيشه البلاد، إلا أن الحكومة مطالبة بتسديد  مليار و43 مليون جنيه يوميًا، بحسب خبراء اقتصاد، حتى تسدد  الديون المتراكمة علي مصر، خاصة بعد أن  وصل  حجم الديون علي مصر بمشروع الموازنة الجديدة إلى 381 مليار جنيه، بعد أن كانت 300 مليار جنيه.

 وحجم الديون التي اقترضتها مصر من 2011 حتى الآن 2017 بحسب  تصريحات وزير المالية عمرو الجارحي، وصل إلى 104% من الناتج المحلي الإجمالي، حيث تضاعف من تريليون جنيه عام 2011، إلى 3.2 تريليون جنيه العام المقبل.

وبسبب ما يدور، والوضع الاقتصادى المتردى يجعلنا نقف أمام سؤال مهم، كيف يمكن لمصر أن تسدد مليارا و43 مليون جنيه يوميًا؟!

من جانبه قال وائل النحاس، الخبير الاقتصادى، إن الحكومة  هي السبب الأساسي في  الكارثة الاقتصادية  بسبب اقتراضها من الخارج.

وأكد "النحاس" في تصريحات خاصة لـ"المصريون" أن أغلب الاقتصاديين حذروا الحكومة من الاقتراض من الخارج، لأنه كانت لديهم رؤية مستقبلية بكوارث القروض  الاقتصادية، والكوارث نعيشها حاليًا.

وأضاف الخبير الاقتصادى قائلًا: "أنا لا استطيع أن أتوقع مصر سنة 2019، خشيه من فظاعة الوضع الاقتصادى".

وواصل النحاس:" الفوائد التي تسددها مصر حاليًا أغرقت مصر، لأن مصر كانت من الممكن أن تبني بالأموال التي تسددها مدارس ومستشفيات ومنشآت، تفيد المواطن والدولة".

وأكد "النحاس": في عام 2015 حذرنا  الحكومة من الاقتراض لأن بعض الدولة الأجنبية تتعمد إسقاط مصر دون قطرة دم، من خلال القروض  التي تدمر الاقتصاد وتجعل الشعب يتدور جوعًا، وهذا يحدث الآن.

وأضاف: "نحن لم نستفد  حتى الآن من القروض التي اقترضناها من الخارج، فالأوضاع الاقتصادية كما هى ولا يوجد أى تغير، بل أسوأ".

وأوضح: "أن حجم الديون سوف يصل العام القادم 2018 إلى 5 تريليونات"

وبدوهر قال زهدى الشامى، الخبير الاقتصادى، أن الوضع الاقتصادى الحالى لمصر في خطر للغاية، بسبب عدم قدرتنا علي تسديد  الديون بسبب القروض.

وأكد "الشامى" في تصريحات خاصة لـ"المصريون": "الديون كل عام تزيد علي مصر ولا تقل".

وتساءل: كيف سنسدد  فوائد الديون ونحن لا نستطيع أن نسددها حاليًا؟!

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:02

  • عشاء

    19:32

من الى