• الخميس 22 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر12:44 م
بحث متقدم

ننشر كلمة "السيسي" في احتفالية عيد العمال

الحياة السياسية

السيسى يرد على أحمد موسى: «متحسبوش هؤلاء على مصر»
ارشيفية

دعاء رجب

وصف الرئيس عبد الفتاح السيسي عيد العمال بأنه عيد لكل مصري شريف يبذل الجهد لرفعة وطنه وتنميته  مشددا على إن مصر تنتظر الكثير من عمال مصر لتشييد أركان المستقبل لنا وللأجيال القادمة.

وأضاف السيسي خلال كلمته صباح اليوم الأحد في احتفال عيد العمال أن مصر تواجه تحديات جساما تتطلب عملا جاد للتغلب عليها ومؤكدا أن مصر تنهض وتتقدم بسواعد أبنائها المخلصين.

وأوضح الرئيس أن مواجهة الإرهاب تتزامن مع الإصلاح الإقتصادي الذي يركز على دعم المنتج الوطني وزيادة الاستثمارات.

وفيما يلي نص كلمة الرئيس السيسي خلال الاحتفال بعيد العمال:-

"الأخوة والأخوات عمال مصر الشرفاء في كل ربوع الوطن شعب مصر العظيم أتحدث إليكم اليوم في عيد العمال ، عيد كل مصري شريف يكد ويعرق ويبذل غاية جهده لتعمير الوطن ونفع الناس، أقف بينكم اليوم بقلب مواطن مصري يقدر جهد العامل في مصنعه وفي موقع عمله أيا كان ، أشد على أيديكم وأذكركم أن مصرنا العزيزة تنتظر منكم الكثير لنشيد معا أركان المستقبل لنا وللأجيال القادمة خلفنا، كل عام ومصر ناهضة بسواعدكم متقدمة بإخلاصكم".

"عمال مصر الكرام إن حرص الدولة على الاحتفال سنويا بعيد العمال يجسد في جوهره احترامها وتقديرها العميق لما يقدمه العمال من عطاء في شتي ميادين الإنتاج، ويؤكد دورهم الكبير في دفع مسيرة البناء والتطوير للمساهمة في رفعة هذا الوطن العظيم".

"بهذه المناسبة فإننا نؤكد أن العامل المصري هو ثروة الوطن الحقيقة ومحور التنمية وقاعدة الانطلاق نحو مستقبل أفضل من خلال تعزيز مسيرة اقتصادنا الوطني ، وكما أوصت تعاليم الأديان السماوية بان العمل عبادة فأوصيكم ونفسي بإخلاص وإتقان العمل".

"أعلموا أن وطنكم الذي ينتظر ثمرة جهودكم عملا دؤوبا وإنتاجا وفيرا يحرص على أن تكون حقوقكم دوما مصانة".

“شعب مصر العظيم لقد عانت مصر خلال السنوات الماضية شأنها في ذلك شأن غالبية دول المنطقة من تحديات خطيرة ذات أبعاد اقتصادية واجتماعية وسياسية ولعلكم تعلمون جسامة تلك التحديات وتعلمون أنه لا سبيل للخروج منها إلي بر الأمان سوى العمل الجاد المستمر واثقين من أن النجاح حليف المجتهدين وأن الأمم لا تبنى إلا بمجهودات أولى العزم من أبنائها .

"ويأتي خطر الإرهاب على رأس ما نواجهه من تحديات وكانت مصر من أول الدول في العالم التي حذرت منه ، وطالبنا من الجميع التكاتف لحماية الإنسان والإنسانية من شروره والقضاء على مسبباته سواء المباشر منها أو الكامن …خاض ويخوض الجيش المصري العظيم ورجال الشرطة البواسل حربا ضروسا ضد بؤر التطرف المختلفة خاصة في أرض سيناء غالية وعانينا معا من ويلات الغدر وآلام فقد الأحباء وتحمل المصريون في تلاحم تعجب منه العدو قبل الصديق تبعات تمسكهم بوطنهم والتضحية من أجله .

"فتحية منا لأرواح شهداء الوطن الذين نتذكرهم بكل فخر وعزة ونؤكد دوما بأنهم في قلوبنا أحياء وإننا قادرون باذن الله على القصاص لحقهم ، وسنحيا معا حياة كريمة آمنة في وطننا مهما كلفنا ذلك من تضحيات معتمدين على سواعدنا ومدافعين عن قضيتنا العادلة لا نخشي في الحق لومة لائم".

"بينما نواجه تحدي الإرهاب نستمر في العمل على إصلاح بيتنا من الداخل إدراكا لضرورة مواجهة الأزمات التي طال أمدها في الاقتصاد ولذلك اعتمدنا خطة طموحة للإصلاح الاقتصادي الشامل ترتكز بالأساس على دعم المنتج الوطني وزيادة الصادرات وجذب المزيد من الاستثمارات بهدف زيادة فرص العمل للشباب وتعظيم الاستفادة من طاقتهم في خدمة الوطن ، ووصولا إلى توفير المستوي المعيشي اللائق الذي يستحقه كل المصريين والعمال في القلب منه".

"كما وجهنا بسرعة الانتهاء من حزمة التشريعات العمالية المنظمة لقضايا العمل والعمال والاستثمار لتوفير مناخ من الاستقرار والطمأنينة في العلاقة بين طرفي العملية الإنتاجية ..وأتطلع إلى انتهاء البرلمان في أقرب وقت ممكن من إصدار هذه التشريعات لنبدأ خطوات التطوير ونجتاز معا تلك المرحلة بنجاح ، ونرسي دعائم النمو والتقدم والتنمية الشاملة" .

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى