• السبت 22 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر01:02 ص
بحث متقدم

"شكري" في السودان لتهدئة الأجواء مع الخرطوم

الحياة السياسية

سامح شكرى
سامح شكرى

وكالات

بدأوزير الخارجية سامح شكري، زيارة إلي الخرطوم اليوم الأربعاء، بعد تكرر إلغاء زيارته لها، بسبب سوء الأحوال الجوية الأسبوع الماضي.

وتعد زيارة وزير الخارجية المصري إلى السودان محورية في العلاقات المصرية السودانية،بعد ان شهدت العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة حالة من التوتر.

ومن المقرر أن يلتقي سامح شكري الرئيس السوداني عمر البشير، بالإضافة إلي نظيره السوداني، وعدد من القيادات السياسية و رجال الدولة بالإضافة إلى وزير الإعلام وذلك لتدشين ميثاق شرف إعلامي بين البلدين. 

وتعد لجنة المشاورات السياسية إحدى اللجان المنبثقة عن اللجنة العليا المشتركة بين البلدين على المستوى الرئاسي، والتي عقدت لأول مرة في القاهرة في 5 أكتوبر 2016، ومن المقرر أن تبحث مختلف أوجه العلاقات المصرية السودانية، بما في ذلك التعاون الاقتصادي والتجاري والعلاقات القنصلية ، فضلا عن الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك

وذكر المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن اللجنة سوف تبحث أيضا إزالة كافة المعوقات التي تمنع انسياب حركة التجارة البينية، والعمل على زيادة معدلات التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين.

 كما سيتم مناقشة مقترح  إقرار «ميثاق شرف إعلامي» بين البلدين، يعكس خصوصية العلاقة ويساعد على تجنب التعامل غير المسئول من جانب بعض الدوائر الإعلامية تجاه علاقات البلدين، فضلا عن مناقشة العلاقات الثقافية المشتركة على ضوء أن عام 2017 هو عام الثقافة المصرية في السودان وعام الثقافة السودانية في مصر.

هذا، ومن المنتظر أن يعقد وزيرا خارجية البلدين مؤتمراً صحفياً في نهاية جولة المشاورات، كما ينتظر أن يلتقي وزير الخارجية مع الرئيس السوداني عمر البشير خلال زيارته إلى الخرطوم.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:25 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:20

  • مغرب

    17:57

  • عشاء

    19:27

من الى