• الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر05:55 م
بحث متقدم

خان شيخون تختنق

مساحة حرة

جمال متولي جمعة
جمال متولي جمعة

جمال المتولى جمعة

شن الطيران الحربى التابع لنظام السفاح بشار الاسد  فجر الثلاثاء 4/4/2017م  هجوما مروعا مستخدما  صواريخ تحوى  غازات سامة محرمة دوليا على مدينة  خان شيخون بريف ادلب الجنوبى (شمال سوريا )مما اسفر الى مقتل 100 شخص غالبيتهم من الاطفال والنساء  استشهدوا خنقا واصابة 400 اخرين كما استمر استهداف المستشفيات التى نقل اليها المصابون بالاختناقات من اثر الغازات السامة  ومايرتكبه النظام الشيعى فى سوريا  يعتبر اكبر  هجوم كيمائى  يشنه بالاسلحة الكيمائية  كما استهدف  النظام مراكز الدفاع المدنى  وهذا يعد وصمة عار فى جبين الانسانية والبشرية .
متى تستيقظ ضمائر العالم ويتحرك من اجل وقف هذه الجرائم  اللانسانية  اين حكام العرب والمسلمين من هذه المجازر التى يرتكبها النظام ضد  م
عارضيه . ان الهجوم الكيمائى  فى سوريا يفضح الاسد   ويكشف وحشيته وغدره وقد يعتقد الاسد انه سيفلت من العقاب  . 
مجزرة ادلب تأتى ضمن سلسة من المجارز التى لا تنتهى  يرتكبها نظام الاسد المدعوم من روسيا وايران وحزب الله الشيعى . 
فلابد ان يتحرك قادة العالم لوقف هذا السفاح الاشر الذى يبيد شعبه من أجل المحافظة على كرسى الحكم  بينما ضمير البشرية يغط فى نوم  لا استفاقة قريبه منه .لابد من محاسبة  الاسد واركان نظامه دوليا كمجرم حرب  على ارتكابة  العديد من المجازر واخرها مجرزة خان شيخون كل من يملك ذرة صمير من الانسانية  لابد ان يعمل  المجتمع الدولى على  سحب شرعية الاعتراف بنظام الاسد  الدموى الذى يعتبر الارهابى الاول فى العالم . 
لم بشهد التاريخ وحشية وجرائم  ضد الانسانية مما يرتكبها السفاح بشار الاسد الذى احدث هزة كبيرة فى العالم بجريمته الشنعاء .
هل نسيت ايها البشار ان ارضك محتلة من قبل الكيان الصهيونى فكان الاولى  بك ان توجه كل طاقاتك لاستعادة الجولان المحتلة من انياب العدو الاسرائيلى لكنك شغلت نفسك بابادة شعبك واستعنت بكل الاشرار فى العالم لدعمك والمحافظة على عرشك فحققت للكيان الصهيونى امله فى اقامة مخططة باعلانه ضم الجولان المحتلة الى اراضيه الى الابد .
ايها السفاح التاريخ سيسجل جرائمك فى صفحات سوداء وستلعنك الاجيال القادمة لما ارتكتبه من جرائم  حرب ضد الانسانية .
 
جمال المتولى جمعة 
مدير أحد البنوك الوطنية بالمحلة الكبرى 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • مغرب

    06:02 م
  • فجر

    04:22

  • شروق

    05:46

  • ظهر

    11:54

  • عصر

    15:23

  • مغرب

    18:02

  • عشاء

    19:32

من الى