• الجمعة 16 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر11:12 ص
بحث متقدم

هل يحق للخاطب فعل هذا مع خطيبته؟!

افتح قلبك

هل يحق للخاطب فعل هذا مع خطيبته؟!
هل يحق للخاطب فعل هذا مع خطيبته؟!

أميمة السيد

لدى صديقه لها مشكلة وطلبت منى النصيحه لكن تشتت مثلها ولم ادر اين الصواب؟!

باختصار.. اخت زوجها يوم شبكتها بعد مانتهت الحفله رجع الجميع لبيت العائله فخلعت الفستان وارتدت بيجامه وتركت شعرها وجلست مع عريسها في احدى الشقق بالبيت بمفردهم والجميع بالاسفل عند الام التى طلبت من صديقتى وسلفتها ان يقدموا الطعام للعروسان وهنا حدثت المشكلة ..دخلت صديقتى وسلفتها فوجدوهم في وضع غير مناسب يتبادلان القبلات ولم يأبهوا لهم .. نزلت صديقتى في صدمه وبعد اصرار الحماه عليها ماذا بها اخبرتها بهدوء انه يجب ان تذهب لتجلس مع ابنتها فصرخت بها امام الجميع ''وانتى مالك انتى لا اختها ولا امها وايه يعنى عريسها ويعمل ال هو عايزه'' .. تركتها صديقتى وصعدت لشقتها فوجدتها تصرخ'' بتسبنى وتمشي وترزع الباب انا هقول لجوزك''.

زوجها مسافر بالخارج للعمل و امرها ان تمكث مع اهله ليبقي ابنه وسط عائلته وتقوم بخدمتهم طوال اليوم ..رجاءا ما الصواب ؟!

تخشي ان تبلغ زوجها فيتصرف بعصبيه ويفسخ الخطبه و تبقي هى المتسببه في ذلك، ولا تعلم كيف ستقضي الوقت معهم بعد ذلك أو كيف ؟

(الرد)

"خطيبها ويعمل إللي هو عايزه'' !!! ألهذا الحد وصل بنا التسيب؟! ونعود ونتسائل لماذا زاد الانحطاط بالمجتمع؟ ولماذا كثرت حالات الاعتداءات؟ ولماذا كثر الأطفال بالملاجيء؟! نعم هذا التساهل بل والتسيب الذي يتعامل به بعض أولياء أمور الأسر هو السبب في ذلك بل وأكثر من ذلك!!..

يااااا ساااادة..فترة الخطبة هى فترة وعد بالزواج وليس زواجاً شرعياً مشهر ومعلن، فرجاءً نلتزم الأعراف والتقاليد وقبلهما ما نص عليه الشرع، فلم نسمع أن هناك من علمائنا قد أجازوا جلوس الفتاة بدون حجابها أمام الخطيب أو الاختلاء بهذا الشكل المحرم بينها وبينه، وأقسم لكم لو أننا التزمنا بما نص عليه ديننا الحنيف وبتقاليدنا القديمة حتى لو اتهمنا البعض بالتخلف والرجعية، لاستقام حال كثير من أبنائنا وبناتنا ولصلحت مجتمعاتنا..

عموما يا أختى..دعينى أحدثك بشيء من العقل حتى لا نكون سبباً في مشاكل ربما دمرت الجميع وقطعت العلاقات و صلة الأرحام..فانصحى صديقتك بالتزام الهدوء والتعامل مع الموقف بالعقل والمنطق والرحمة معاً..فالستر هنا أولى، فلا تُعلم أى شخص أخر بما حدث وخاصة زوجها، فعلمه لن يحل المشكلة بل قد يعقدها وبالفعل ربما فسخ الخطبة أو قام بإيذاء أخته..ولكن مع ضرورة مصادقة أخت زوجها ونصيحتها بلطف وإقناع بأن ما حدث لا يجوز بين الخطيبين، و أن علاقتها بخطيبها لابد وأن يكون لها حدود، وأنها لو تعدت حدودها معه ربما أوقعت نفسها في كثير من المشاكل معه وأوقعت الجميع أيضاً معها (وتفند لها تلك العواقب)، وقد لا يثق فيها خطيبها ويشك في سلوكها حتى بعدما يتزوجها.. فمن المؤكد مهما كان عمر الفتاة صغيراً أو كبيراً فهى لم تتلق التربية السليمة من الناصح الأمين طالما هذه هى معتقدات أمها التى قامت بتربيتها..

ولتتلطف صديقتك بالأم، وعليها أن تضع أيضاً احتمالاً أخر بأنها لا ترضي عن هذا الوضع وأنه أساء إليها نفسيا ولكن جاء رد فعلها هجومى بهذا الشكل عندما استشعرت بعض الحرج منها أو لكونها استشعرت أن زوجة ابنها أوصلت لها الخبر بشيء من الشماتة والتحدى أو بأسلوب غير لائق، وأن الأم بعد ذلك ستلوم البنت وتعنفها وتنهاها عن ما صدر منها و ستعتزم فيما بعد ألا تسمح لها بخلوة مرة أخري مع خطيبها..اللهم اهدهم واهدنا جميعاً واعصمنا  اللهم من فتن الدنيا وثبتنا يا ربنا على الحق وكل ما يرضيك.

.............................................................

للتواصل.. وإرسال مشكلتك إلى الدكتورة/ أميمة السيد?

  [email protected]

مع رجاء خاص للسادة أصحاب المشاكل بالاختصار وعدم التطويل..  وفضلا..أى رسالة يشترط فيها الرد فقط عبر البريد الإلكتروني فلن ينظر إليها..فالباب هنا لا ينشر اسم صاحب المشكلة، ونشرها يسمح بمشاركات القراء بأرائهم القيمة، بالإضافة إلي أن الجميع يستفيد منها كتجربة فيشارك صاحبها في ثواب التناصح.     

.............................................................................................

تذكرة للقراء:?

السادة القراء أصحاب المشكلات التى عرضت بالموقع الإلكترونى.. على من يود متابعة مشكلته بجريدة المصريون الورقية فسوف تنشر مشكلاتكم بها تباعاً يوم الأحد من كل أسبوع..كما تسعدنا متابعة جميع القراء الأفاضل.  


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • ظهر

    11:45 ص
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:28

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:01

  • عشاء

    18:31

من الى