• الأربعاء 26 يوليه 2017
  • بتوقيت مصر02:45 ص
بحث متقدم

"الإندبندنت" تفضح الغرب: تركيا على صواب

صحافة عربية وعالمية

أردوغان يهاجم برلين ويتهم صحفيًا ألمانيًا بالتجسس
أردوغان يهاجم برلين ويتهم صحفيًا ألمانيًا بالتجسس

كتبت - جهان مصطفى

أخبار متعلقة

قالت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية, إن العنصرية المتزايدة في الغرب ضد المسلمين, هي بالضبط ما كان يريده زعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن من تنفيذ هجمات 11 سبتمبر 2001، وما يسعى إليه تنظيم الدولة "داعش" حاليا.
وأضافت الصحيفة في مقال لها في 18 مارس, أن الأسوأ لم يقع بعد, بسبب تبني الأحزاب الكبيرة في الغرب بعض أفكار المتطرفين، خاصة التشكيك في الاتحاد الأوروبي، والدعوة للانعزال، والسياسات المعادية للمهاجرين.
وتابعت " الحزب الحاكم الفائز في انتخابات هولندا لم يكن بعيدا عن تبني بعض أفكار السياسي اليميني المتطرف جيرت فيلدرز المعادية للمسلمين".
وأشارت الصحيفة إلى أن التساؤلات التي أطلقتها تركيا على خلفية أزمتها مع هولندا, تبدو منطقية, في ظل انحراف الغرب عن قيم الديمقراطية والتسامح, حسب تعبيرها .
وخلصت "الإندبندنت" إلى القول :" إن الأتراك, الأقرب إلى ساحات العنف بالشرق الأوسط, يفهمون ما يجري أفضل من الجميع، وإنهم محقون في التساؤل عما تفعله الدول الغربية". 
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتهم في 14 مارس هولندا بالمسئولية عن مجزرة سربرنيتشا في البوسنة عام 1995، منددا بما سماها "ذهنية فاشية" تسود في شوارع أوروبا.
وفي تصعيد جديد للأزمة بين البلدين، اتهم أردوغان هولندا في خطاب متلفز بقتل أكثر من 8000 بوسني مسلم في البوسنة عام 1995، وقال إن " هذا لا علاقة لهم بالتحضر ولا بالعالم الحديث".
وأضاف الرئيس التركي "ذهنية الفاشية منفلتة في شوارع أوروبا"، مشيرا إلى أن "اليهود عوملوا بالطريقة نفسها في الماضي"، وأن الخوف من الأتراك والإسلام يتزايد باستمرار، "حتى إنهم خائفون من المهاجرين الذين يبحثون عن مأوى".
واعتبر أردوغان أن أوروبا تتجه نحو الغرق في مخاوفها الخاصة، في إشارة إلى صعود اليمين المتطرف في القارة في السنوات الماضية.
وفي الرد الأوروبي على هذه التصريحات، أعرب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر عن "صدمته" إزاءها، معتبرا أنها لا تتلاءم مع طموحات أنقرة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.
ومن جهته, قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك إنه لا يمكن لأحد أن يقارن بين الأحداث في هولندا والحقبة النازية حين دمر الألمان المدينة، بينما كتب زعيم كتلة النواب الأوروبيين الليبراليين في البرلمان الأوروبي غي فرهوشتات "أوروبا لن تسمح بأن يهددها طاغية".
وحسب "الجزيرة", أشارت وثيقة سياسية من وزارة الخارجية النمساوية أيضا إلى أن فيينا تعتقد أن تركيا لا يتعين أن تصبح جزءا من الاتحاد الأوروبي، بالنظر "إلى السياسات القمعية بشكل كبير في البلاد".
ومن جهتها، اعتبرت صحيفة "بيلد" الألمانية الرئيس التركي شخصا غير مرغوب فيه بألمانيا، واتهمته "بتعريض استقرار أوروبا للخطر".
وفي المقابل، أكدت وزيرة الدفاع الألمانية ضرورة بقاء تركيا في حلف شمال الأطلسي، رغم الأزمة بين أنقرة وعدد من الدول الأوروبية، محذرة من أنه يجب ألا يتخيل أحد أن تركيا خارج الحلف "يمكن أن تصغي إلينا بشكل أفضل، أو سيكون من الأسهل التعايش معها أكثر مما لو بقيت فيه".
وتأتي تصريحات أردوغان هذه في ظل تصاعد التوتر بين تركيا ودول أوروبية مثل ألمانيا وهولندا والنمسا التي منعت تنظيم فعاليات دعائية للاستفتاء التركي بشأن نظام الحكم في أنقرة، وهو ما أثار غضب الحكومة التركية.
وكانت ألمانيا أثارت غضب تركيا مطلع مارس, حين قررت بلديات منع وزراء أتراك من المشاركة في تجمعات لتشجيع التصويت في الاستفتاء التركي، وهو ما دفع أردوغان للحديث عن "الذهنية النازية" في ألمانيا وهولندا التي حظرت هي الأخرى فعاليات تركية.
وكانت هولندا سحبت أيضا تصريح هبوط طائرة وزير الخارجية التركي على أراضيها، ورفضت دخول وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية فاطمة بتول سيان قايا إلى مقر قنصلية بلادها في روتردام لعقد لقاءات مع الجالية ودبلوماسيين أتراك، ثم أبعدتها إلى ألمانيا في وقت لاحق.
وفي تعليقه على ما وصفها الأتراك بـ"الفضيحة الدبلوماسية" لهولندا، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو :"إنه لم ير شبيها لما قامت به هولندا منذ الحقبة النازية والحرب العالمية الثانية".
وضمن الرد التركي على الدول الأوروبية، أشار أوغلو إلى أن بلاده قد تلغي اتفاقها مع الاتحاد الأوروبي بشأن اللاجئين.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

الزيادات الجديدة في أسعار شرائح الكهرباء

  • فجر

    03:37 ص
  • فجر

    03:37

  • شروق

    05:13

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:46

  • مغرب

    19:00

  • عشاء

    20:30

من الى