• الجمعة 28 أبريل 2017
  • بتوقيت مصر07:54 م
بحث متقدم

اعتداء الطلاب على المدرسين.. مَن المسئول؟

الحياة السياسية

الاعتداء في المدارس
الاعتداء في المدارس

كريمة محمد

أخبار متعلقة

انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة اعتداء الطلاب على المدرسين في المدارس، وهو ما لم يكن متوقعًا أن يتم الاعتداء على رسل العلم، الذين طالما تغني الشعراء بهم قائلين: "قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا".

آخر وقائع الاعتداء على المدرسين في المدارس، اعتداء 3 طالبات على المعلمة وئام الألفي بمدرسة رأس البر الثانوية الفندقية، أثناء وجودها بحجرة المدرسين لقيامها بتعنيفهن أثناء وجودهن خارج الفصل الدراسي أثناء الحصة.

التطعيم سر الاعتداء

فتحت إدارة الشئون القانونية، بإدارة ملوي التعليمية، تحقيقًا مع طالب وشقيقه، اعتديا بالضرب على مدرس الفصل "محمد. ص"، مدرس مواد قانونية؛ بسبب اعتراض أحدهما على أخذ التطعيم أثناء مرور قافلة طبية على المدارس لتطعيم الطلاب.

ووفقًا للمذكرة المقدمة للإدارة "كانت قافلة طبية موجهة من مديرية الصحة بالمنيا بالتنسيق مع مديرية التربية والتعليم تقوم بالمرور على المدارس لتطعيم الطلاب، وأثناء قيام الفريق الطبي بالتطعيم داخل الفصول قام الطالب "سعيد. ع" بالصف الأول الثانوي بالاعتراض والامتناع عن أخذ التطعيم بطريقة خارجة عن حدود اللياقة".

وأضافت المذكرة أنه "عندما حاول المدرس إقناع الطالب بالفوائد التي ستترتب على الحصول على مصل التطعيم، فقام الطالب بتعنيف المعلم وانضم إليه شقيقه والذي يدرس بفصل مجاور بنفس المدرسة وتعديا على المعلم فقام محمود عبدالعزيز مدير المدرسة بالتدخل واستدعاء الشرطة".

محاولة اغتصاب معلمة

تعرضت إحدى المعلمات بمدرسة طلعت حرب بمحافظة الجيزة لمحاولة اغتصاب جماعي من 20 طالبًا بالشهادة الإعدادية؛ بسبب رفض المعلمة السماح لهم بالغش أثناء امتحان مادة الدين، فما كان من الطلاب إلا الاعتداء عليها فور انتهاء وقت الامتحان، ومحاولة تمزيق ملابسها إلا أن بعض المعلمين بالمدرسة تدخلوا وأنقذوها.

مدرس يلقي مصرعه

لقي مدرس بالمدرسة التجارية الفنية بالبحيرة، مصرعه إثر مشاجرة بينه وبين طالب، ضرب على إثرها الطالب المدرس بكرسي، أثناء شرحه داخل الفصل.

ذبحة صدرية

شهدت مدرسة الأورمان الثانوية الرسمية التابعة لإدارة الدقي التعليمية واقعة مأساوية بقيام طالب بالاعتداء على أحد معلمي مادة الرياضيات ودفعه أرضًا مما أصابه بذبحة صدرية، وذلك عقب خلاف بينهما.

تجريد مدرس من ملابسه

شهدت مدرسة نشيل الثانوية التابعة لمركز قطور بمحافظة الغربية حادثة مؤسفة عندما اعتدى أحد الطلاب على مدرس في أثناء الحصة الدراسية بالضرب وتجريده من ملابسه لاعتراض المدرس على سلوك الطالب في الحصة وارتدائه ملابس غير لائقة.

إصابة مدرس بالرأس

اعتدى طالب بالصف الثاني الثانوي الفني بمدرسة حسين جلال الصناعية في مدينة سمسطا ببني سويف، بالضرب والسب على مدرس، أثناء أداء امتحانات العملي بنهاية العام الدراسي، ما أدى إلى إصابة المدرس بالوجه والرأس.

إصابة مدرس بالنزيف

اعتدى طالب بالصف الأول الثانوي في مدرسة كفر الحمام الثانوية للبنين بالشرقية، على معلم بالمدرسة عقب خروجه من اللجنة بالضرب المبرح على رأسه، ما أصابه بنزيف في المخ، بسبب صعوبة امتحان وتشديد المراقبة على الطلاب ومنعهم من الغش.

عاهة مستديمة

أصيب مدرس من مدينة طنطا بعاهة مستديمة على يد طالب بالثانوية العامة في أثناء مراقبة المدرس على إحدى لجان الامتحانات بمحافظة كفر الشيخ.

وأفادت التحريات بأن المدرس عندما رفض السماح للطالب بالغش، اعتدى عليه بالضرب وتوجيه عدة لكمات له، وفوجئ الجميع بإخراج الطالب مطواة كانت بحوزته، وضرب المدرس بها في وجهه، مما أسفر عن إصابته بإصابات بالغة، نقل على أثرها إلى المستشفى.

قذف مدير مدرسة بالحجارة

اعتدى 4 طلاب بالمرحلة الإعدادية بمحافظة كفر الشيخ، على مدير المدرسة من خلال قذفه بالحجارة وسبه بألفاظ نابية، نظرًا لاستنكار المدير لسلوك الطلاب ومطالبتهم بالانضباط أثناء الطابور الصباحي.

من جانبها، أرجعت سمية الألفي، خبير حقوق الطفل والأسرة وعضو اللجنة الاستشارية للطفولة بجامعة الدول العربية، الأحداث المشينة التي تحدث في المدارس إلى الظواهر السلبية والعنف المبالغ فيه وحالة السيولة الموجودة في المجتمع بعد قيام ثورتين.

وفي تصريحات خالصة لـ"المصريون"، أشارت "الألفي" إلى أن هذه المشكلات كانت موجودة من قبل ولكن كان مسكوت عنها خاصة في ظل سيطرة فكرة الإنسان جسد ليس روحًا.

وأوضحت أن المدرسين والطلبة والمدارس عامة الآن أصبحوا مختلفين عن زمان، ففي الماضي كان هناك منظومة أخلاقية حاكمة للمدارس، مشيرًا إلى أن العلاقة بين المدرس والطالب والطالبة والمدرسة لم تعد تقوم على الاحترام.

وفي ذات الصدد، أكد الدكتور أحمد هارون، مستشار العلاج النفسي وعضو الجمعية العالمية للصحة النفسية، أن ما يحدث في المدارس الآن ظواهر غريبة هاجمت مجتمعنا في الفترة الأخيرة ولكنها أخذت تتدرج في الزيادة بشكل يتطلب التوقف والبحث.

وأشار "هارون" في تصريحات خاصة لـ"المصريون" إلى أنها تعبر عن مرضى نفسيين وليست مجرد انفلات أخلاقي، مشيرًا إلى أن أصحاب بعض القصص التي نسمع عن حدوثها في المدارس يمتازون ببعض الصفات النفسية المرضية مثل الاندفاعية والتهور الشديد والعدائية والميل للعدوان.

وأوضح أنهم مرضى نفسيون وأن اضطرابهم لا يقل خطورة عن غيره من أنواع الاضطرابات الأخرى، لأنه يمس أعماق الشخصية وتتولد عنه جرائم تهتز لها أركان المجتمع كما حدث مع الطلبة الذين حاولوا اغتصاب مدرسة وهي في الماضي كانت بمثابة الأم.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توافق على قرار «الأوقاف» بإلغاء مادة التربية الإسلامية في المدارس؟

  • عشاء

    08:07 م
  • فجر

    03:48

  • شروق

    05:18

  • ظهر

    11:57

  • عصر

    15:36

  • مغرب

    18:37

  • عشاء

    20:07

من الى