• الإثنين 24 يوليه 2017
  • بتوقيت مصر12:43 م
بحث متقدم

بالزغاريد يستقبل مناصرى سلامة فوزه

المصريون لايت

عبدالمحسن سلامة
عبد المحسن سلامة - 18/3/2017

ابتسام تاج

أخبار متعلقة

نقابة الصحفيين

عبد المحسن سلامة

نقيب الصحفيين

يحيى قلاش

استقبل مناصرو الفائز بمقعد نقيب الصحفيين ، عبد المحسن سلامة بالزغاريد ،  في الانتخابات التي جرت مساء أمس الجمعة، سببًا في سعادة البعض وإعلان توقعاتهم بأن ذلك انتصارًا للمهنة، وبداية لاستعادة الحرية والكرامة، بينما غضب البعض الآخر، لاسيما أنصار المُرشح المنافس والأقوى يحيى قلاش .
انطلقت عمليات فرز أصوات الصحفيين الذي أدلوا بأصواتهم في انتخابات التجديد النصفي، في تمام الساعة السابعة من مساء أمس الجمعة، ومع الإجراءات التي اتخذتها اللجنة المُشرفة على الانتخابات، بدخول مندوبين المُرشحين فقط إلى القاعة الرئيسية التي تشهد عملية الفرز، تسببت في غضب الكثير، لاسيما أنصار عبد المحسن سلامة، وصار بعضهم يهتف بـ”امسك تزوير”، والبعض الآخر يحاول كسر الأبواب، مع ترديد كلمة “افتح”، الأمر الذي جعل اللجنة تُهدد بتأخير فرز صناديق الاقتراع أو إعادة الانتخابات، حتي يسيطر الهدوء على المكان.
عبد المحسن النقيب
قبل إعلان رئيس اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات، اسم المُرشح الفائز بمقعد النقيب، بنصف ساعة تقريبًا، تعالت الهتافات خارج القاعة بفوز عبد المحسن سلامة نقيبًا للصحفيين، وكانت الفرحة تسيطر حول محيط القاعة، رغم عدم وجود مؤشرات أولية تُبين الفائز، حيث توقع بعض المتواجدين داخل القاعة، بإعادة الانتخابات مُجددًا، لعدم حصول أحدهم على نسبة 51%، إذ أن توقع النتيجة كان صعبًا إلى حدٍ ما، بسبب تقارب الأصوات حتى الوقت الأخير من عملية الفرز تقريبًا.
على الأعناق
نجح أنصار “سلامة” في فتح أبواب القاعة الرئيسية، قبيل إعلان رئيس اللجنة الفائز بمنصب النقيب، بدقائق معدودة، وبدأت الهتافات تتعالى، احتفاءً بفوز “سلامة” بمقعد النقيب، وحمله أحد أنصاره على الأعناق، تعبيرًا عن مدى سعادته، وفور إعلان رئيس اللجنة القضائية اسم النقيب الجديد، صارت هتافات “عاشت نقابة الصحفيين” و”عاشت النقابة حرة مُستقلة”، تُسيطر على أرجاء المكان، وأصبح يحيى قلاش نقيب صحفيين سابق، رسميًا.
زغاريد
انطلقت الزغاريد، قرابة ثلث ساعة تقريبًا، من قِبل الصحفيات أنصار “سلامة”، تعبيرًا عن اعتزازهم بالنقيب الجديد، وتقديم المُباركة والتهاني له، واصطحبوه إلى خارج القاعة، لإتاحة الفرصة له لاستقبال أكبر كم من التهاني، وذلك بسبب الازدحام التي كانت تشهده القاعة الرئيسية وقتها، إلا أنه توجه إلى المصعد الكهربائي على الفور، مُعلنا عقد مؤتمر صحفي في مقر “الأهرام”.
إلى الاستاذ
بعد اقتناصه منصب نقيب الصحفيين رسميًا، حرص عبد المحسن سلامة مُغادرة النقابة، سريعًا، لعقد مؤتمر صحفي في قاعة الكاتب الصحفي محمد حسنين هيكل، بمؤسسة الأهرام، بحضور عدد كبير من أعضاء الجمعية العمومية للنقابة.
وبدأت اللجنة المُشرفة على الانتخابات، في إخلاء القاعة مُجددًا من الصحفيين، لفرز صناديق اقتراع الأعضاء، والإعلان عن الست أعضاء الجدد في مجلس النقابة الجديد.
يذكر أن رئيس اللجنة القضائية المشرفة على الانتخابات، أعلن فوز “سلامة” بمقعد نقيب الصحفيين، بمجموع أصوات 2457، مقابل 1890 للنقيب السابق يحيى قلاش، الذي جاء في المرتبة الثانية، حيث أدلى 4631 صحفيًا، بأصواتهم، في انتخابات التجديد النصفي التي جرت مساء أمس، واستمرت قرابة أربع ساعات ونصف الساعة.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

الزيادات الجديدة في أسعار شرائح الكهرباء

  • عصر

    03:46 م
  • فجر

    03:35

  • شروق

    05:12

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:46

  • مغرب

    19:01

  • عشاء

    20:31

من الى