الإثنين 25 يناير 2021
توقيت مصر 17:10 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

اقتصادي: الدولة تحارب كورونا والإرهاب لحماية المواطنين

كورونا في مصر
 
قال الدكتور محمد حمزة الحسيني، الخبير الاقتصادي، إن هناك بعض الدول ستنظر للتجربة والنموذج المصري في إدارة الأزمات على أنه نموذج ناجح، حيث استطاعت الدولة تحقيق الاستقرار الأمني في مواجهة الإرهاب وفيروس كورونا الذي يُهدد أرواح المواطنين.
وأوضح "الحسيني"، في لقائه ببرنامج "ستوديو النيل"، المذاع على فضائية "النيل" الإخبارية، أن مصر جاءت في الأربع سنوات الماضية بشهادة المنظمات الدولية العالمية في المراتب الخمسة الأولى للدول الأكثر أمانًا وجذبًا للاستثمار الأمن، لأنها سيطرت على ما يعادل 80% من البور الإرهابية الموجودة في ربوع الوطن.
وأضاف أن مصر عقب ثورة 25 يناير في 2011 حتى ثورة 30 يونيو، كانت تعيش في ظلام دامس، وهذا الأمر حتم على القوات المسلحة فرض الأمن على كافة ربوع الوطن وعلى الحدود لحماية المواطنين، بينما في مواجهة فيروس كورونا الحكومة اتخذت إجراءات احترازية لدعم كافة القطاعات مثل قطاع الصناعة والمصانع وسريان المشروعات القومية وعدم توقفها إلا أنه تم تأجيل افتتاحها لوقت معين خوفًا على صحة العمال.
وأوضح أن مصر حاربت في 4 سنوات لخفض معدلات البطالة لنحو 9%، لكنه إذا أوقفت الدولة العمل وأوقفت إكمال المشروعات القومية، فهذا يعني أن 5 ملايين و163 ألف مواطن سيتوقفون عن العمل وهذا مؤشر سيجعلنا نهبط بمنحدر قوي من الصعب السيطرة عليه في السنوات القادمة، لافتًا إلى أن الدولة تنظر للمواطنين بضرورة استمرار العمل لتأمين رزقهم مع تأمينهم وقائيا.
وأشار إلى أن فيديو توقف الرئيس عبد الفتاح السيسي في إحدى المشروعات وتعنيفه للمقاول المشرف على أحد المشروعات بسبب عدم ارتداء العمال للكمامات واتخاذهم التدابير الوقائية، رسالة من الدولة المصرية أنها لن تترك مواطنيها بدون حمايتهم وأنها بالمرصاد لكل من يتهاون في أرواح العمال.