الجمعة 05 مارس 2021
توقيت مصر 03:12 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

معلومات مضللة حول كورونا.. من استنشاق البخار إلى الأقنعة الملوثة

كورونا
 
بينما ترتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في أرجاء إفريقيا، تنتشر العديد من المعلومات مضللة حوله. وتتمثل تلك المعلومات وفق تقرير لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) في الآتي:

استنشاق البخار الساخن جدًا قال رئيس تنزانيا, جون ماجوفولي إن استنشاق البخار يقتل الفيروسات في الأنف والفم. وأضاف في تصريحات حول أفضل استراتيجية لمعالجة أزمة فيروس كورونا، أن درجة الحرارة المرتفعة تعمل ضد الفيروس. وعلى الرغم من استخدام العلاج بالبخار للتنظيف الصناعي في أماكن مثل المستشفيات، إلا أنه استنشاقه خطر للغاية على الإنسان، وفقًا لكيث نيل، المتخصص في انتشار الأمراض المعدية في جامعة نوتنجهام ببريطانيا.

وأضاف أن استخدام البخار يصيب الرئتين بأضرار لا يمكن إصلاحها. وحذرت منظمة الصحة العالمية من الحصول على حمام ساخن لوقف الفيروس، قائلة إن ذلك قد يؤدي إلى الحرق. - استهداف الشركات الصينية في نيجيريا مع ظهور تقارير عن أن الأفارقة يواجهون التمييز في الصين، بدأ تداول مقاطع فيديو مزيفة من قبل أشخاص يدعون أنها تظهر أعمالاً انتقامية من الصينيين في أفريقيا، ومن بينها فيديو لما قيل إنه استهداف لشركات صينية في نيجيريا. وتظهر الصو إضرام النار في متاجر بمنطقة سوق شعبية في إبادان جنوب غربي البلاد. لكن صحيفة "Punch" المحلية أشارت إلى التجار النيجيريين دون ذكر الشركات الصينية.

وتم حذف الفيديو الذي تمت مشاهدته أكثر من مليون مرة في وقت لاحق على موقع "تويتر" لأنه "ينتهك القواعد" الخاصة به. . الكحول وكورونا تعرض حاكم العاصمة الكينية نيروبي، مايك سونكو لانتقادات بسبب تصريحات مضللة بشأن الكحول وفيروس كورونا. جاء ذلك أثناء شرحه سبب إدراج زجاجات "الكونياك" في الإمدادات الغذائية بالمدينة، قائلاً إنها ستكون بمثابة "مطهر للحلق".

وقال "من خلال البحث الذي أجرته منظمة الصحة العالمية والمنظمات الصحية المختلفة، تم الكشف عن أن الكحول يلعب دورًا رئيسيًا للغاية في قتل الفيروس التاجي، وأي نوع من الفيروسات". لكنه يبدو أنه أساء تفسير النصائح الصحية لمنظمة الصحة العالمية. إذ تقول إن شرب الكحول لا يحمي من فيروس كورونا، لكنه يشير إلى فعالية "الجل" الذي يحتوي على الكحول لتنظيف اليدين.

وأضافت أن استهلاك الكحول "من المرجح أن يزيد من المخاطر الصحية إذا أصيب الشخص بالفيروس". وحذرت شركة "هينسي"، الكينيين من تناول الكحول بزعم أنه يحمي من الفيروس. . الأقنعة الزرقاء تم تداول منشورتين على "فيسبوك" على نطاق واسع يحثان الأفارقة على عدم ارتداء أقنعة الوجه الزرقاء وسط ادعاءات بأنها ملوثة بالسموم. وجاء في المشاركة الأولى المنسوبة إلى مؤسس "أمازون"، جيف بيزوس: "أعزائي الأفارقة، تجنبوا ارتداء الأقنعة الزرقاء المصنوعة في أمريكا وأوروبا، لأن هذه الأقنعة تحتوي على مادة سامة انتحارية"، من دون تفاصيل. وقالت "أمازون" إن الاقتباسات ملفقة.

كما تحث إحدى المنشورات المنسوبة إلى رئيس منظمة الصحة العالمية، الأشخاص على عدم ارتداء الأقنعة الزرقاء. لكن ماري ستيفن، من المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في أفريقيا قالت لــ "بي بي سي" إن المنظمة لم تتلق أي تقارير عن الأقنعة الملوثة. وأضافت : "تقوم الدول بتوريد أقنعة من مصادر مختلفة، ونحن لسنا على علم بأي تلوث".