الخميس 15 أبريل 2021
توقيت مصر 13:43 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

بالفيديو..

عقوبة صادمة لهؤلاء بشم النسيم وقرار بشأن الحظر في رمضان

شم النسيم
 
أكد المستشار نادر سعد المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن الحكومة تعمل على وضع حد أقصى لبعض الأسواق الشعبية لمنع انتشار فيروس كورونا، مضيفا أن تجمعات الشواطئ والحدائق رفاهية بخلاف تجمعات الأسواق الشعبية وكلاهما مخالف.
وأوضح المستشار نادر سعد، أثناء مداخلة هاتفية مع برنامج "القاهرة الآن" المذاع على قناة "الحدث"،  مع الإعلامية لميس الحديدي، أن التواجد على الشواطئ يعرض الأشخاص لعقوبة الغرامة بدفع 4 آلاف جنيه التى حددها مجلس الوزراء، مضيفا أن الحبس والغرامة للمخالفين لقرارات الحكومة بشأن حظر التجمعات خلال احتفالات شم النسيم، و كشف عن قرارات هامة وعقوبة صادمة لتجمع أكثر من 5 أشخاص.
وأضاف نادر سعد، وجود رقابة أمنية على جميع الحدائق الجانبية فى القرى والمدن لمنع التجمعات.
وعن العالقين فى الخارج، قال المستشار نادر سعد، إنه تم تجميع عدد العالقين فى جميع بلدان العالم، وسيجرى من خلال التنسيق بين 3 وزارات لتيسير رحلات لهم، وموعد وأسعار تذاكر الطيران للعالقين، مشيرا إلى أنه خلال أيام سيتم إعلان الجداول للعالقين بالخارج، ومن لم يستطيع دفع ثمن تذكرة الطيران أو مكان الإقامة بالحجر الصحى، سيجرى النظر لمحاولة دفع النفقات من خلال تبرعات رجال الأعمال.
كما علق سعد، على الجولة التفقدية التي قام بها رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، لعدد من المشروعات الإنشائية؛ للتأكد من اتباع الإجراءات الاحترازية وسط العاملين، قائلًا "نحن نعتمد دائمًا في خطتنا الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا على سلامة العاملين في المواقع المختلفة، فالمعادلة هنا ليست بين الناس والاقتصاد لكن المجتمع ككل، فالاقتصاد هو الناس والناس هي الاقتصاد".
وأضاف أن مجلس الوزراء اشترطت على الشركات الراغبة في الاستمرار في الإنتاج أثناء أزمة كورونا أخذ عدد من الإجراءات الاحترازية والوقائية وجميع الشركات  امتثلت لذلك.
وأشار إلى أن توجهات الدولة هي توفير أقصى التدابير اللازمة  لحماية العاملين في المشروعات المختلفة، كاشفًا عن أن الرئيس أصدر توجيهاته بتواجد نحو ألف سيارة إسعاف طبية متنقلة في مواقع العمل لتقديم الخدمات الطبية للعمال وهي سيارات تابعة لوزارة الصحة.
وأضاف نادر سعد، أن جولة رئيس الوزراء اليوم التفقدية هي الثالثة خلال عشرة أيام للتأكد من اتباع المعايير الاحترازية في الإسماعيلية ومدينة 6 أكتوبر واليوم في العاصمة الإدارية، مشيرًا إلى أن هذه الجولات تحمل رسالة هي أن الإنتاج لآبد أن يسير جنبًا إلى جنب مع الإجراءات الاحترازية.