الأحد 16 مايو 2021
توقيت مصر 16:22 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

طريق الموت بين مدينة السادات وشبين الكوم يحصد الأرواح

طريق الموت بين مدينة السادات وشبين الكوم
Native

أرسل مجموعة من أهالى شبين الكوم يتساءلون لماذا لم يتم تجديد وافتتاح طريق الموت؟ هذا الطريق المهم جدا والحيوى والوحيد لأهالى المنوفية تحديدًا الذى لم ينتهِ من أكثر من ثمانى سنوات، وهو الذى يجب أن يربط بين شبين والسادات، لعدم وجود طريق بين السادات وشبين الكوم والمسافة بينهما نحو 30 كيلومترًا.

وكيف لا يهتم به المسئولون ليسقط من خطة تطوير الطرق على الرغم من زيارة الرئيس لمدينة السادات وبقاء طريق الموت تحت التريلات بين شبين الكوم والمحافظة وبين مدينة السادات كما هو بل يزداد سوءًا.

والمشكلة تتجسد فى أنه قد بدأ العمل فى هذا الطريق منذ ثمانى سنوات، وقامت الدولة بصرف مئات الملايين هدرًا للمال العام ولم ينتهِ حتى الآن لوجود وصلة خمسة كيلومترات لم يتم نزع ملكية الأرض حتى الآن.

إننا نشكو للمسئولين وللرئيس السيسى أسوأ طريق على مستوى الجمهورية، بل من أكثر الطرق سيئة السمعة لضيق حارة الذهاب وحارة العودة، ما يجعل الكثيرين ممن يستخدمونه عرضة للحوادث وهم كثيرون لمرور هذا الطريق بين كل القرى بين شبين والسادات ولوجود جامعتى المنوفية بشبين وجامعة السادات ومصانعها ومنطقتها الصناعية والتى يعمل بها مئات الآلاف من مواطنى محافظة المنوفية.

توقيعات مجموعة من الأهالي