الخميس 25 فبراير 2021
توقيت مصر 18:42 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

"الديهي": عز الدين فشير جاهل وخائن

 
قال الإعلامي نشأت الديهي، إن الدبلوماسي السابق عز الدين شكرى فشير، كتب مقال بجريدة المصري اليوم بعنوان: "نحن أغبياء لا خونة"، وكتب تغريده عبر صفحته على "تويتر"، قال خلالها: "بما إن التفكير الخرافي عامل زي فيروس كورونا، مش عاتق ليبراليين ولا يساريين ولا اسلاميين، نقول من تاني: الخيانة لم تتسبب في هزيمة المماليك أمام العثمانيين عام 1516، أو تدمير أسطول محمد على في اليونان عام 1827، أو هزيمة عرابي وجيشه عام 1882". 
وأضاف "الديهي"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم السبت، أن "فشير"، كتب تغريدات اخرى قال فيها: "ولم تكن الخيانة سبب ظهور الإرهاب باسم الإسلام، من الثلاثينات حتي تسلل تنظيماته المسلحة إلى سيناء عام 2000، ولا كانت السبب في ثورة يناير وحرق الأقسام ونزول الملايين إلى الشوارع تطالب بإسقاط النظام، الخيانة لا تسقط دولا، ولا تتسبب في هزائم عسكرية، ولا تشعل ثورات شعبية، ولا تؤدى إلى تدهور الأمم، الذى يتسبب في كل ذلك هو فشل الدولة في إدارة الحياة العامة بجوانبها السياسية والاجتماعية والاقتصادية، هذا هو أس البلاء، لا الخيانة المزعومة، ولم تتسبب الخيانة في هزيمتنا أمام إسرائيل عام 1948، بل تسبب فيها غياب الإعداد والتدريب والتسليح والتنظيم اللازم للنصر، ودخولنا الحرب دون رؤية واضحة للهدف الحقيقي الملموس المراد تحقيقه منها، ودون تنسيق يذكر مع بقية الجيوش العربية المشاركة"، مخاطبًا عز الدين شكري فشير،: "أنت غبي وخاين، نحن لسنا أغبياء ولا خونة ولدينا وعي كامل، وأنت خطيئة دبلوماسية".
وتابع، أن عز الدين شكري فشير، يحتفي بالخيانة ويدعو لها، ويؤكد أنها ليست سبب مشاكلنا، وإنما مشاكلنا سببها سوء الإدارة، متهمًا فشير بالجهل، وأن تفكيره بعافية، ولديه قصر نظر سياسي وتاريخي، وهو دبلوماسي تائه وغير ناضج، وفضحه واجب، مشددًا على أن كل هزيمة وكارثة كان خلفها خائن، ولم تخترق هذه البلد إلا بالخيانة.