الأربعاء 21 أبريل 2021
توقيت مصر 07:10 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

موجة ثانية لكورونا ثير الرعب ببريطانيا.. بلير: يجب أن نستعد للأسوأ

توني بلير: المسلمون يتعاطفون مع "داعش"
 


قال توني بلير رئيس وزراء بريطانيا الأسبق، إنه يجب على بلاده أن تستعد للسيناريو الأسوأ، في إطار تحذيرعه من موجة ثانية لفيروس كورونا المستجد في الخريف.

وأضاف في مقابلة مع قناة "سكاي نيوز" اليوم: "هناك احتمال أن ينتهي بك الأمر إلى الظهور في الخريف. علينا أن نأمل في الأفضل ونخطط للأسوأ".

وهاجم بلير، الحكومة التي اتهمها بالفشل في استخدام جميع قدراتها فيما يتعلق بأعداد الاختبارات اليومية لفيروس كورونا والتي تصل إلى 200 ألف اختبار في اليوم، وطالبها بإجراء اختبار سريع على الفور.
 
وشدد على أنه يجب اتخاذ مجموعة من الإجراءات استعدادًا للموجة الثانية.

وتابع بلير الذي قاد بريطانيا بين 1997 و2007: "ما زلت لا أعتقد أن لدينا الإستراتيجية الصحيحة المعمول بها لما أسميه الاختبار الشامل. قدرتنا 200 ألف في اليوم، نحن نستخدم فقط حوالي نصف ذلك". 

واستدرك: نحن نفتقر إلى حيث يجب أن نكون. "الحقيقة أننا سنعيش مع (كوفيد – 19 نلغيها... من أجل" المستقبل المنظور".

وشهدت إسبانيا وبولندا والأرجنتين وأستراليا ارتفاعات في عدد الحالات في الأسابيع الأخيرة.

وأضاف بلير أن رئيس الوزراء بوريس جونسون لن يتمكن من إعادة بريطانيا إلى حالة الإغلاق الكاملة مرة أخرى بسبب الأضرار الاقتصادية التي قد تحدثها.

وقال إنه "غير واقعي" إعادة فرض مثل هذه الإجراءات القاسية لأنها ستكون "مدمرة للاقتصاد". 

وأضاف: "لقد أصابني الرعب من الأضرار الاقتصادية المحتملة حتى من الإغلاق الذي قمنا به وفقدان الثقة". وتابع: "قد يكون لديك عودة وسيتعين عليك السيطرة عليه، لأنك لن تكون قادرًا على العودة إلى الخيار النووي للإغلاق". 

واعتبر أن أشهر الصيف "أسهل" للتعامل مع الوباء، وأن الشتاء سيشكل تحديات جديدة. 

وقال بلير إن الحكومة كانت بطيئة في تطيق سياسة ارتداء كمامة الوجه. واعترف بأنه "لا أحد يحب ارتداء قناع للوجه"، لكنه أصر على أن الأدلة التي تساعد على وقف انتشار المرض قاطعة.