الجمعة 14 مايو 2021
توقيت مصر 13:37 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

قيادي كشميري يدعو شعبه لعدم بيع ممتلكاتهم للأجانب

كشمير
Native
دعا "سيّد علي جيلاني" أحد قادة المقاومة الكشميرية، الخميس، سكان إقليم جامو وكشمير، إلى عدم بيع ممتلكاتهم للأجانب.
وذكر بيان صادر عن مؤتمر الحرية لكافة الأحزاب الكشميرية (APHC)، أن سيد علي جيلاني حذّر سكان الإقليم من خطر تغيير التركيبة السكانية للإقليم بعد إلغاء الحكومة الهندية في 5 أغسطس/ آب الماضي، الوضع الخاص في المنطقة وتقسيمها إلى إقليمين.
وأكد البيان أن جيلاني دعا سكان الإقليم إلى عدم بيع ممتلكاتهم مثل المنازل والأراضي والدكاكين أو أي أموال غير منقولة، للأجانب أو الوافدين من خارج الإقليم.
وشدد البيان أن جيلاني البالغ من العمر 92 عاما، أوصى شركات المنطقة، بالاتفاق فيما بينهم على عدم السماح ببيع عقارات إلى أطراف أجنبية، إضافة إلى عدم تأجير الأجانب عقارات في المنطقة.
يشار إلى أن السلطات الهندية اعتقلت سيد علي جيلاني مع قياديين، هما ميرواز عمر فاروق زعيم تنظيم "حرييت"، وياسين مالك زعيم "جبهة تحرير جامو وكشمير"، في سبتمبر/ أيلول 2017.
ومنذ ذلك الوقت وجيلاني يقبع تحت الإقامة الجبرية بمدينة سريناغار في جامو وكشمير.
وفي 5 أغسطس/ آب الماضي، قررت الحكومة الهندية إلغاء الوضع الخاص في منطقة جامو وكشمير وتقسيمها إلى إقليمين، وفرضت قيودا على التجوال والاتصالات فيهما وحجبت خدمة الإنترنت.
ويطلق اسم جامو وكشمير على الجزء الخاضع لسيطرة الهند، من إقليم كشمير، ويضم جماعات مقاومة تكافح منذ 1989، ضد ما تعتبره "احتلالا هنديا" لمناطقها.
ويطالب سكانه بالاستقلال عن الهند، والانضمام إلى باكستان، منذ استقلال البلدين عن بريطانيا عام 1947، واقتسام إسلام أباد ونيودلهي الإقليم ذي الأغلبية المسلمة. -