الإثنين 02 أغسطس 2021
توقيت مصر 15:32 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

صور.. طفلة ادعت حملها من طفل عمره 10 سنوات تغادر المستشفى

صور.. طفلة ادعت حملها من طفل عمره 10 سنوات تغادر المستشفى
Native
نشرت طالبة روسية ادعت أن ولدًا في العاشرة من عمره كان والد طفلها الذي لم يولد بعد، صورًا لها وهي تغادر مستشفى بعد ولادة طفلها.

واشتهرت داريا سودنيشنيكوفا على وسائل التواصل الاجتماعي منذ أن كانت في الثالثة عشرة من العمر، بعد إصرارها على حملها من صديقها إيفان (فانيا) البالغ من العمر عشر سنوات.

كان الصبي – البالغ من العمر 11 عامًا الآن- معها عندما غادرت عيادة في كراسنويارسك مع طفلتها إميليا. وقد ابتسما عند باب المستشفى وتحيط بهما والداتهما.

وفي أحدث منشوراتها، تحدثت داريا إلى متابعيها البالغ عددهم ما يقرب من 400 ألف متابع عن الانقباضات المؤلمة والولادة.

قالت: "عند ولادة إميليا، شعرت بالدوار، ثم وضعواها على بطني. ثم فقدت الوعي. أغمي علي….". تابعت: "لم أتخيل أن الولادة ستكون هكذا. اعتقدت أنها ستكون أكثر إيلامًا، لكن الانقباضات فقط هي المؤلمة".

وأضافت: "ولكن من أجل هذه السعادة، فإن الأمر يستحق تحمل كل هذا الألم".

وكانت داريا، البالغة من العمر 14 عامًا أثارت ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن وصفت بالتفصيل تجربة ومحنة حملها.

جاء ذلك بعد ظهور في مقابلة تلفزيونية قالت فيها إن إيفان ابن العاشرة هو الأب بعد أن ناما معًا. لكن في وقت لاحق - مع قول الخبراء إن حملها مع الصبي كان مستحيلاً - اعترفت بأنها تعرضت للاغتصاب في مسقط رأسها زيليزنوجورسك من قبل صبي يبلغ من العمر 16 عامًا.

وأشارت إلى أنها قالت إن إيفان هو الأب لأنها كانت محرجة للغاية من الاعتراف بالاغتصاب.

وتحقق الشرطة في القضية ويعتقد أنها أخذت عينة من الحمض النووي للطفلة حديثي الولادة.

وتخطط داريا لأخذ إجازة من المدرسة لرعاية طفلتها. وستقوم والدتها إيلينا سودنيشنيكوفا (35 عامًا)، بدور الوصي.

قالت والدة إيفان، جالينا فيودوروفا (28 عامًا)، عندما ادعت داريا لأول مرة أن ابنها حملها بعد أن حبس الزوجان نفسيهما في غرفة نوم: "أعتقد أن ابني هو الأب ... "أفهم أنه هو نفسه ربما لا يدرك ما حدث".

قالت داريا إنها وفقًا للتقاليد الروسية، لن تظهر وجه الطفلة حتى تبلغ 40 يومًا من العمر.