الجمعة 16 أبريل 2021
توقيت مصر 10:47 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مرتضى يهدد بالرحيل.. ويعد "النقاز" بالحبس

ارشيف
 

هدد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، بالرحيل عن رئاسة القلعة البيضاء، بسبب الهجوم الذي يتعرض له في الفترة الأخيرة، بعد حصول حمدي النقاز، الظهير الأيمن الفريق السابق، على حكم ضد النادي من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ينص على تغريم النادي مليونًا و250 ألف دولار، رغم هروب اللاعب وفسخ تعاقده من طرف واحد.

وقال "منصور" في تصريحات تليفزيونية، مساء أمس السبت: "أشعر بالملل والغضب من الهجوم على النادى والاضطهاد من قبل وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة هناك حرب شرسة، ولولا الخوف على النادي وحب الجماهير لرحلت من رئاسة القلعة البيضاء كنت لا أنوى خوض انتخابات الزمالك المقبلة لكنى تراجعت وعايز راجل ينافسني".

وأضاف: "الحكم الذي حصل عليه اللاعب ضد الزمالك غير منطقي، القضية مرفوضة من قبل الشكل لأنها مخالفة للإنذار الذي تقدم به اللاعب للنادي قبل هروبه، ولو وكيل اللاعب راجل يرد عليّ، كيف حصل على الحكم من "فيفا" قبل وصوله للزمالك واتحاد الكرة بيومين، لا أخشى تهديدات وكيل النقاز بالإحالة للجنة الانضباط في "فيفا"، اللاعب حصل على جواز سفره بعد لقاء الزمالك ومازيمبي وكان لديه نية الهروب من البداية، هل في النهاية انتقل لريال مدريد وبرشلونة؟ لا بالعكس انتقل لنادي سيئ".

وقال مرتضى إن محامي حمدي النقاز "مزور"، مردفًا: "قانون الاتحاد الدولي يقول إن اللاعب الذي يرغب في شكوى ناديه يجب أن يرسل له إنذارًا لطلب الحصول على مستحقاته، وبعد إرسال الإنذار إذا لم يتم الرد يجب إرسال كل المطالب الموجودة في الإنذار لـ"فيفا"، وسبق أن تلقينا إنذارًا من النقاز يطلب فيه الحصول على راتب شهرين وبناء عليه لا يجب أن يذهب للفيفا يطلب الحصول على راتب 5 أشهر، ما طلبه منافِ للإنذار المرسل وهو راتب أكتوبر ونوفمبر".

وأشار منصور: "حمدي النقاز ليس أمامه سوى حلين فقط إما الاعتراف بأنه مزور أو الاعتراف بأنه يتهرب من الضرائب في بلاده"، وتوعد منصور اللاعب ووكيله، حيث قال: "مبلغ الـ1.2 مليون دولار الذي أعلن هذا بسبب كذبه على الناس وإخفاء الحقيقة وعدم ذكر الحقيقة أن هناك أموالا تذهب للضرائب، وسوف أحبسك أنت والمحامي الخاص بك".