الأحد 29 نوفمبر 2020
توقيت مصر 15:53 م
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

قبل تناول حلوى المولد أحذر مخاطرها

201911020242414241
حلوى المولد النبوي
 
يحتفل المسلمين من كل أنحاء العالم بالمولد النبوي الشريف، وهناك عادات مرتبطة بالمصريين وهي تناول حلوى المولد في هذا اليوم، وقد كشف الدكتور محمد حلمي استشاري التغذية العلاجية أن تلك الأنواع من الحلوى تتميز بمحتوى عالي جدا من السعرات الحرارية، وهو ما يتنافى بشكل تام مع الحميات الغذائية المختلفة، وكذلك تحتوي على نسبة كبيرة من سكر الجلوكوز، الذي يلحق العديد من الأضرار والمشكلات الصحية بأغلب الأشخاص، خاصة من يعانون من بعض الأمراض المزمنة، مثل السكري أو القلب او الضغط أو الكوليسترول العالي.
وأوضح إن المحتوى العالي لتلك الأنواع من السعرات الحرارية، ويحذر من تناول الأنواع التي تحتوي على سكر جلوكوز فقط، ويقول أن الأنواع التي نفضلها هي التي تحتوي على المكسرات، حيث أن لها قيمة غذائية مرتفعة مع السعرات الحرارية، وهذه الأنواع فقط هي التي نسمح بها في تلك الفترة، ويجب أن نلتزم بهذه الضوابط، لكي نتناول حلوى المولد النبوي الشريف، دون الإخلال بأنظمة الرجيم المتبعة، أو التسبب في  أي مشكلات صحية لنا.
وحذر من تخطي عدد السعرات الحرارية المسموح بها يوميا، وفقا لكل نظام غذائي متبع، وعن كيفية معرفة السعرات الحرارية التي يحتويها كل نوع من أنواع الحلوى المسموح بها، يجب معرفة السعرات التالية:
اللوزية 50 جراما = 680 سعرا حراريا.
البندقية 50 جراما = 700 سعر حراري.
السمسمية 50 جراما = 690 سعرا حراريا.
الحمصية 50 جراما = 590 سعرا حراريا.
الفولية 50 جراما= 661 سعرا حراريا.
ملبن 50 جرام = 410 سعرات حرارية.
ملبن بالمكسرات 50 جراما = 540 سعرا حراريا.
وأضاف الدكتور محمد حلمي أنه بالطبع يوجد أنواع أخرى كثيرة من حلوى المولد، ولكن الأنواع السابق ذكرها هي الأنواع التي نفضلها، لأنه على الرغم من أن سعراتها الحرارية عالية، لكن لها قيمة غذائية كبيرة، على عكس الأنواع الأخرى فهي عبارة عن سكر الجلوكوز فقط، والتي يحتوي الجرام الواحد منها حوالي 4 سعرة حرارية، دون أي فائدة تذكر، بل أضرار بالغة من رفع مستوى سكر الدم، تراكم الدهون وكذلك تدمير معدل الحرق.