السبت 05 ديسمبر 2020
توقيت مصر 04:33 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

مفاجأة صادمة تكشفها مكالمة مسجلة بين والدي رضيع طوخ

والدي "رضيع كوخ "
والدا طفل طوخ
 
كشفت مكالمة مسجلة بين والدي الطفل أني عاطف رضيع طوخ ، خلال المدة التي تركاها فيها الطفل بمفرده داخل المنزل ، حسبما أعلنت تحقيقات نيابة طوخ بمحافظة القليوبية .
وحسب تحقيقات النيابة فإن هاتف الأم سجل المحادثات التي جرت بينها وبين والد الطفل و في أحد المكالمات أخبرها بعودته إلي مسكنهما وسألها عن الرضيع فأجابته بأنها تركته ليرعاه ولا تدري عنه شئ ثم تطرقا في حديثهما لأمور أخري ، حسبما نشرت " الوطن " .
وقال والد الزوجة في تصريحات خاصة لـ" الوطن" :" إنهم فوجئوا بزوج ابنته يتصل بها في يوم الحادث، ويخبرها أنّه قادم من عمله، ووصل منطقة كلية الزراعة بشبرا، وسألها عن مكان تواجدها، فأخبرته أنها في منزل والدها بعدما ضربها، قائلة له: "مش عارف أنا فين.. أنت مش ضاربني وطاردني عند أبويا وواخد مني ابني.. قالها الولد مش معاكي.. قالتله احنا هنهزر مش الواد معاك.. قالها أنا جايبلك حاجة تبل ريقك"، وبعد مرور ساعتين فوجئوا بوجود المباحث في منزلهم تطلب ابنته بسبب وفاة طفلها: أول لما قالها هجيبلك حاجة تبل ريقك قولتلها كده يبقى ابنك مات"، مضيفا أن الشرطة اصطحبت ابنته إلى القسم وما زالت محبوسة ولا يعلم ماذا سيكون حكم القضاء، مضيفا: "من وقت الحادث ونحن غير قادرين على تمالك أنفسنا"، متهما والدة زوج ابنته بالتسبب في كل ذلك،  لأنها دائمة افتعال المشكلات مع نجلته " .
جدير بالذكر أن النيابة العامة بطوخ بمحافظة القليوبية، أمرت بتسليم الطفل "مروان" الأكبر، إلى جدته لأمه، بعد قرارها بتجديد حبس الزوجين في الواقعة، ووجهت للوالدين 4 اتهامات، الأولى: القتل العمد بدون سبق الإصرار والترصد، والأخرى: التسبب خطأ في موت شخص نتيجة إهمال ورعونة وعدم احترام، والثالثة: تعريض طفل للخطر، والرابعة: تعريض طفل للخطر لم يبلغ 7 سنوات، بتركه بمكان خال من الآدميين.