السبت 23 يناير 2021
توقيت مصر 10:53 ص
المصريون
رئيس مجلس الإدارة و رئيس التحرير

جمال سلطان

ADS
 

العناني والفار يتفقدان المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط

وزير السياحة والآثار ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة
وزير السياحة والآثار ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة
 
تفقد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، واللواء ايهاب الفار رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، اليوم، المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، والمتحف المصري الكبير، ومشروع ترميم قصر محمد علي بشبرا، وذلك للوقوف على آخر مستجدات الأعمال بهم.
فقد بدأت الجولة بزيارة المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، حيث تم تفقد أعمال تطوير بحيرة عين الصيرة والمنطقة الموجودة أمام المتحف، وقاعة العرض الرئيسية وقاعة المومياوات اللاتي سيتم افتتاحهما قريبا، هذا بالإضافة إلى مشاهدة عرض المالتيمديا الخاص بالمتحف والذي يعتبر جزءا مكملا لسيناريو العرض، كما تم تفقد قاعة العرض المؤقت والهرم الزجاجي.
ثم انتقلت الجولة إلى المتحف المصري الكبير بميدان الرماية حيث تم تفقد واجهة المتحف والبهو والدرج العظيم وقاعتي العرض الخاصة بكنوز الملك توت عنخ آمون، بالإضافة إلى المبنى متعدد الأغراض.
كما تم زيارة الغرفة المركزية للتحكم الالكتروني للمتحف، حيث تم استعراض ألية تشغيل المنظومة الأمنية للمتحف والمجهز بأحدث أجهزة الإنذار وكاميرات المراقبة، هذا بالإضافة إلى استعراض نظام المراقبة والتأمين الخاص بفتارين العرض والمجهزة بأحدث أجهزة كشف محاولات السرقة و أية اهتزازات أو تغييرات في درجة الحرارة داخلها مما يعمل على الحفاظ على البيئة المثالية لكل قطعة أثرية داخل الفتارين.
وانتهت جولة وزير السياحة والآثار ورئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، داخل متحف محمد علي بشبرا، حيث انضم إليهما اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، لتفقد مشروع ترميم القصر بالكامل.



بدأت الجولة بزيارة كشك الجبلاية والتي انتهت من ترميمه بالكامل الهيئة الهندسية للقوات المسلحة على مساحة تتخطي 84 ألف متر مربع.
كما تم تفقد سرايا الفسقية والتي تم الانتهاء من ٧٦ ٪من أعمال ترميمها والتي اشتملت على تدعيم وتثبيت أساسات المبنى وأعمال التنظيف الميكانيكي والكيميائي للأعمدة الرخامية والأسقف الجصية المزخرفة للأروقة والحجرات، وأعمال الترميم للسقف الجمالوني ومعالجة الألواح الخشبية الداخلية للأسقف، وأعمال الترميم الدقيق وإعادة الألوان الأصلية للرسومات التي تزين الجدران والأسقف، هذا بالإضافة إلى ترميم الأرضيات والبحيرة والفسقية التي تتوسطها تمهيدا لإعادة تشغيلها مره أخرى.
رافق الوفد الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والعميد هشام سمير مساعد الوزير للشئون الهندسية، وعدد من قيادات الوزارة والهيئة الهندسية.