خبير يكشف "المسكوت عنه" في انخفاض الدولار

خبير يكشف "المسكوت عنه" في انخفاض الدولار
 
أحمد عادل شعبان
الخميس, 16 فبراير 2017 06:13


كشف هاني توفيق، رئيس جمعية الاستثمار المباشر سابقًا، تفاصيل انخفاض الدولار خلال الأيام السابقة، في تدوينة بعنوان "المسكوت عنه في مسالة انخفاض سعر الدولار".

وقال "توفيق"، في تدوينته: "فى مزاد البنك المركزى لطرح أذون خزانة بقيمة ١٢ مليار جنيه الأسبوع الماضي، ٩٧٪‏ من المكتتبين فيها كانت صناديق استثمار أجنبية، أى أن حوالى ٦٥٠ مليون دولار دخلت احتياطى البلد الأسبوع الماضى وحدها ليس مقابل إنتاج وتصدير، أو استثمار، أو سياحة، و إنما أموال ساخنة ( Hot Money) دخلت تقعد معانا شوية، و تاخد ١٦٪‏ فوائد، وبعدين تخرج كسبانة كمان فرق سعر بيع الدولار وقت بيعه للمركزى الشهر الماضى ( ١٩ جنيه) و سعره الحالى (١٦ جنيه)" - حسب قوله.

وتابع: "أحذر مرة عاشرة : هذا التمويل الأجنبى حميد و مطلوب لسد فجوة تمويلية قصيرة الأجل، أما استخدام هذه الأموال واستسهال الحصول عليها، بل واستخدامها لفرد عضلات المركزى وتخفيض سعر الدولار فهو أمر فى منتهى الخطورة لأنه ببساطة الدولارات دى مش بتاعتنا، وبتخرج من البلد فى أى لحظة (ولذلك اسمها أموال ساخنة)، و الأجانب المحترفين و كل مضاربى العملات فى العالم واخدين مصر ركوبة يعملوا فيها فلوس فى صورة هدية مجانية، فى وقت العالم كله متباطئ اقتصاديا و الفايدة على الدولار تقريباً صفر" - حسب قوله.

واختتم: "أكاد أرى غلطة فاروق العقدة تتكرر حرفيًا عندما ثبت سعر الدولار لأصحاب الأموال الساخنة، وخرج من البلد ٢٠ مليار دولار أموال ساخنة (برضه) خلال عدة أيام بعد ثورة ٢٠١١" - حسب قوله.

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus