بالصور.. تفاصيل مقتل أم وطفلها بالسويس

بالصور.. تفاصيل مقتل أم وطفلها بالسويس
 
زياد عبد الله
الأربعاء, 14 أكتوير 2015 10:28

كشفت مباحث السويس بقيادة العميد محمد والى مدير المباحث، غموض مقتل سيدة وطفلها وإشعال النيران فى شقتها فى السويس بعد سرقة الشقة وتم ضبط المتهم بقتلها، واعترف تفصيليا بالجريمة وأعاد تمثيلها بالمنزل.

 كانت البداية بإخطار مديرية أمن السويس بنشوب حريق داخل شقة بالعقار رقم 610 بشارع الإيمان جمعية أبو المجد مرزوق - السلام 1 - دائرة قسم شرطة فيصل، والعثور على جثة لسيدة تدعى مها الشحات سنة 24 ونجلها "محمد إسماعيل" سنة ونصف  مصابين بعدة طعنات وجروح متفرقة بالجسم واكثشاف سرقة بعض المشغولات الذهبية.

وقامت مباحث شرطة فيصل بتمشيط منطقة الحادث والعقارات السكنية التي تحت الإنشاء بالمنطقة وعثر فريق المباحث على عدد " 2 " شاكوش " مطرقة حدادى - عليها آثار هدم الطوب الأحمر.

 كما وجدت فتحة مماثلة بالعقار رقم 5 بشارع الأمام الرفاعى بشقة بالدور الثانى بالقرب من محل الحادث" العقار المجاور"، وبفحصها تبين وجود بعثرة بمحتوياتها وسرقة بعض المشغولات الذهبية.

على الفور وجّه اللواء جمال عبد البارى مساعد الوزير ومدير أمن السويس بتكثيف الجهود لسرعة كشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه.

وتم وضع خطة بحث وإعادة معاينة وفحص مسرح الجريمة وبالتحرى حول المترددين على المكان خلال الساعات والأيام القريبة من موعد وقوع الجريمة.

وأسفرت جهود البحث أثناء السير فى تنفيذ بنود الخطة، عن العثور بالغرفة محل الحادث على هاتف محمول به آثار للحريق وغير خاص بالمجني عليها أو ذويها.

وبالتنسيق والاستعانة بالتقنيات الحديثة من خلال شركات المحمول الثلاثة، وبمناقشة قاطنى المنطقة أمكن التوصل إلى مرتكب الواقعة، والذى تبين أنه المدعو عمرو كمال عبد الحميد أحمد مواليد 21سنة مقيم مركز أبنوب - أسيوط - دائرة قسم شرطة الجناين بالسويس ويعمل عامل بناء بمنطقة الحادث.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهم حال تواجده بدائرة قسم شرطة الجناين.

وبمواجهته اعترف تفصيلياً بارتكابه الواقعة وقرر قيامه بمراقبة خروج قاطنى عقار المجنى عليهما لعدة أيام وصباح يوم الحادث أحضر مطرقتين وتمكن من الصعود لسطح العقار المجاور "تحت الإنشاء وقام بثقب الحائط على نحو مكنه من الدخول إلى مسكن المجنى عليهما.

وأكد الجانى أنه عقب دخوله غرفة النوم استولى على هاتف محمول وبعض المشغولات الذهبية وأثناء ذلك شعرت به المجنى عليها فقامت هى وطفلها بالاستغاثة وخوفًا من افتضاح أمره قام بتوجيه عدة ضربات إليهما بالمطرقة التى كانت بحوزته فسقطا غارقان فى دمائهما وحال ذلك سقط منه هاتفه المحمول وأضرم النيران بالغرفة لإخفاء جريمته.

كما أرشد عن مكان تصريفه للمسروقات لأحد محلات الذهب، وباستدعاء صاحب المحل قرر أنه قام بشراء المضبوطات ولم يكن على علم بأنها من متحصلات جريمة سرقة، وبعرضها على زوج المجنى عليها قرر أنها خاصة بزوجته.

تحرر عن ذلك المحضر رقم 5 أحوال قسم شرطة فيصل وجار العرض على النيابة.

شاهد الصور 

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus