"لقمة العيش".. أهم مطالب أهالي الإسماعيلية من "شريف إسماعيل"

"لقمة العيش".. أهم مطالب أهالي الإسماعيلية من "شريف إسماعيل"
 
حنان نوح
السبت, 19 سبتمبر 2015 17:58

قام 33 وزيرًا بحكومة شريف إسماعيل بحلف اليمين الدستورية اليوم أمام رئيس الجمهورية بعد استقالة حكومة المهندس إبراهيم محلب في وقت غير متوقع ومفاجئ لكثير من أبناء الشعب المصري، خاصة بعد تورط أحد وزرائه في قضية فساد.. كان لابد لـ"المصريون" أن تنزل الشارع للتعرف على رأيهم في المشهد السياسي وما يطلبونه من الحكومة الجديدة.

وتباينت أراء المواطنين حول الحكومة الجديدة، فهناك من اعتبر أنها مثلها مثل سابقتها، وأنه لا شيء من سياسة البلاد سيتغير، سوى أسماء ووجوه الوزراء.

 محمود كمال كاتب صحفى، يقول إن التشكيل الحكومي لم يأت نتيجة كفاءات بل أتى نتيجة المحسوبية والثقة في بعض الشخصيات والبعض الآخر جاء نتيجة اعتذار كثيرين عن منصب وزير مؤقت لا يتعدى فترة توليه المهمة أكثر من ثلاثة أشهر كما يشاع وإن كنت اختلف في ذلك مع كثيرين لأنه وارد أن يستمر في ظل يقيني بعدم إجراء انتخابات برلمانية لأن هناك اتجاهًا نحو تعديل الدستور من قبل المسؤولين ثم التفكير في البرلمان.

وتمنى كمال، أن توفق الحكومة في مهامها المنوطة بها والتي أهمها الخروج من الوضع الاقتصادي المتأزم غير المسبوق بالإضافة إلى مكافحة الفساد وأيضًا حل مشاكل القمامة والعمل على إيجاد حل لارتفاع الأسعار وأيضًا ملف سد النهضة التي أهملته الحكومة وأهمله المسؤولون، بالإضافة إلى غيرها من العديد من الملفات الهامة.

آمال محمود الكيلانى، بالتربية والتعليم، تسأل هل من الممكن أن تكون بالفعل هي حكومة إنقاذ تستطيع أن تعيد الثقة بعد فشل واضح من حكومة محلب في الوصول إلى توفير الحد الأدنى من الخدمات؟ مشيرة إلى أن أهم ما يمكن ان تفعله الحكومة الجديدة على الأقل طرح ملف العدالة الاجتماعية وملف الفساد وكيفية التعامل معهم على التوازى وليس على التوالى.

ومن ناحيته، طالب فتحى نجم، الوزراء الجدد بالنزول للشارع وسط المواطنين والتعامل بشدة مع كل ما هو فاسد، قائلا: "حسوا بالغلابة وراعوا ربنا فينا وبلاش حب الكرسى لأنه مش دائم لحد".

شهيرة سمير، ربة منزل، قالت إن "المواطن عاوز يحس بالتغيير ونتائج مطالب ثورة يناير عاوز يحس ويعرف أن هناك من الحكومة من يحس بمعاناة المواطن المصري في كل مكان، احنا وضعنا كل ثقتنا في السيسى عن حب وقناعة اخترناه، ولكن الإحساس السائد أن هناك فرق سرعات كبير بين السيسى وحكومته".

والتقط أطراف الحديث محمد السيد، 71 عاما، بالمعاش قائلا: "احنا ميهمناش حاجه غير لقمة العيش، والحكومة الجديدة لابد وان تنظر إلى الفقراء في المجتمع فهم أولى بالاهتمام".

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus