مستوطنون يشنون هجوما على منازل فلسطينية في الضفة

مستوطنون يشنون هجوما على منازل فلسطينية في الضفة
 
المصريون ووكالات
السبت, 10 أكتوير 2015 23:15

قالت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان (تابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية)، إن مستوطنين إسرائيليين شنوا في ساعات متأخرة من مساء أمس السبت، هجوما على عدد من المواقع الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة.

وأضافت الهيئة على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الشهير "فيس بوك"، أن المستوطنين اعتدوا على مساكن فلسطينية في "محيط مستوطنة كريات 4، شارع الشهداء، تل إرميدة، الزاهد، الكسارة، جبل جالس، وادي النصارى" في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

ولفتت الهيئة أيضا إلى أن مستوطنين هاجموا بلدتي "قصرة" و"جالود" شرقي نابلس (شمال)، وأن السكان صدوا الهجوم ومنعوهم من دخولهما.

وفي رام الله وسط الضفة الغربية، هاجم مستوطنون يهود منزلا فلسطينيا بالقرب من حاجز "بيت أيل" شرقي رام الله، واعتدوا بالحجارة عليه مما أدى إلى إلحاق أضرار مادية فيه.

وبحسب الهيئة لم يسجل وقوع إصابات حتى الساعة.

وتشهد الضفة الغربية والقدس المحتلة وقطاع غزة، مواجهات منذ الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، أسفرت عن مقتل 21فلسطينيا، وجرح نحو 1000أخرين.

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح "عباس زكي" قال في وقت سابق للأناضول، إن حركته مع انتفاضة شعبية منظمة، تربك إسرائيل، وتشل أمنه واقتصاده، لافتاً إلى أن خيار الكفاح المسلح لن يسقط.

وأضاف "زكي" قائلا "الكفاح المسلح في مواجهة الاحتلال حق مشروع لن نسقطه، ولكن ذلك يحتاج وحدة فلسطينية بين كل الفصائل، وتشكيل غرفة عمليات مركزية ووضع خطط بحيث يكون الكفاح المسلح ذو كلفة عالية على العدو وذو جدوى للشعب الفلسطيني".

وكان الرئيس الفلسطيني "محمود عباس"، قد جدد دعوته للشعب الفلسطيني في كلمة له الخميس الماضي، برفض "الانجرار إلى العنف والقوة"، في مواجهة إسرائيل.

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus