الطيب يستقبل فالس قبيل مغادرته لعمان

 الطيب يستقبل فالس قبيل مغادرته لعمان
 
وكالات
الأحد, 11 أكتوير 2015 14:34

التقى رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس في ختام زيارته للقاهرة الاحد شيخ الازهر احمد الطيب الذي اعرب عن "تقديرة" لوقوف فرنسا الى جانب مصر في "حربها ضد الارهاب".

وتوجه فالس بعد الظهر الى عمان المحطة الثانية في جولته الشرق اوسطية التي تستغرق اربعة ايام.

وكان فالس شهد السبت مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التوقيع على عقد شراء القاهرة لسفينتي ميسترال فرنسيتين كانت باريس الغت عقدا ببيعهما الى موسكو بسبب الازمة الاوكرانية.

وصباح الاحد التقى رئيس الوزراء الفرنسي "ممثلين للمجتمع المدني" في مصر"، بحسب الوفد المرافق قبل ان يستقبله شيخ الازهر.

وفي بيان اصدره عقب المقابلة، اكد شيخ الازهر انه "يقدر دور فرنسا الداعم لمصر وقواتها المسلحة، ووقوفها إلى جانبها في محاربة الإرهاب الذي أصبح ظاهرة تهدد الأمن والاستقرار على المستوى العالمي".

وبحسب البيان فان فالس اشار خلال اللقاء الى ضرورة التعاون مع الازهر في "ابراز سماحة الإسلام وفكره الوسطي ونشر ثقافة التعايش السلمي بين الشعوب، وفي التصدي لفكر الجماعات المتطرفة التي تتبنى العنف والإرهاب، مشددًا على ضرورة عدم الخلط بين الإسلام والإرهاب، والعمل على مواجهة التمييز بين اللاجئين على أساس ديني".

واضاف الامام احمد الطيب، وفق البيان، ان الازهر "على استعداد لتدريب الأئمة الفرنسيين وفق برنامج تدريبي خاص يلبي احتياجات مجتمعاته".

وفي عمان سيناقش فالس مع العاهل الاردني عبد الله الثاني مسألة اللاجئين السوريين الذين يستضيفهم الاردن والبالغ عددهم 650 الفا.

ويختتم رئيس الوزراء الفرنسي جولته في السعودية حيث يستقبله الثلاثاء الملك سلمان بن عبد العزيز.

ومن المتوقع ان يدعو فالس في الرياض الى "بادرة عفو وانسانية ورأفة" لصالح الشاب الشيعي علي النمر الذين صدر بحق حكم بالاعدام لمشاركته في تظاهرات العام 2012.

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus