حكم بالإعدام.. أغيثونى!

حكم بالإعدام.. أغيثونى!
 
عبدالحي العسكرى
الإثنين, 12 أكتوير 2015 19:28

رأيت فى منامى أننى فى السعودية - لا أعرف لماذا - وأننى محكوم علىّ بالإعدام - ولا أعرف أيضا لماذا - وعند التنفيذ نمت على منضدة مطمئنًا وحولى المنفذون وهيئتهم كالأطباء وبدأوا بوضع شطة فى فمى دون أى مقاومة منى بل استسلام تام ورضا عما يتم ثم استيقظت عند ذلك، فما تأويلكم؟

التأويل:

 

وجودك فى السعودية فأنت الآن تنتظر شيئًا قد يتحقق قريباً وفيه سعادة لك وزيادة مال وهو أيضًا تغير حالك إلى أفضل منه والحكم عليك بالإعدام يبدو أن تقصيرك شديد فى الصلاة وربما تكون تاركاً لها وقد يكون همًا بسبب آخرين.

 

وأما تنفيذ حكم الإعدام عليك فهناك فرق فى التأويل بين الحكم وتنفيذه فالحكم عبرناه أما تنفيذه فهو سداد دين وزوال هم وشفاء من مرض وإصابة مال.  ونومك على المنضدة سماع أخبار جديدة فيها راحة لك وإن كنت تعانى من مشكلة مع أطراف أخرى فقد يكون كلام جديد فيه حل لصالحك.

 

ورؤيا الأطباء صحة جسم والأطباء هم الفقهاء والحكماء وكل من يصلح بين الناس وهم ناصحين لك وكل من يعظك ويدلك على الخير وإن كنت فى مشكلة قضائية فمن كان على هيئة الأطباء هم قضاة ولكن كونك مطمئن هو شعورك بالحماية من كل اعتداء ونجاتك من كل شر وأكثر من ذكر الله لقوله تعالى ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ).

 

 والاستسلام قوة شخصية وتخلى عن التردد وتخلص من خوف والشطة هى كثرة كلام فى مشكلة أو كلام لا فائدة منه وانتبه حتى لا يخدعك أحد وأرجو أن تتحرى مصدر رزقك والله أعلم وأدعو الله أن يرزقك خير هذه الرؤيا اللهم آمين.

 

**************************************

أرسل رؤياك.. نفسرها فى الحال

 للتواصل مع الشيخ عبدالحى العسكري، على صفحة "المصريون" على "فيس بوك

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus