رؤيا السفينة.. نجاة وزوجة للأعزب

رؤيا السفينة.. نجاة وزوجة للأعزب
 
عبدالحي العسكري
الخميس, 08 أكتوير 2015 12:53

رأيت أنى أركب فوق سفينة بمفردي وتسير فى طريقها في بحر ورأيت شخصًا أعرفه يسبح حتى وصل إلى السفينة وقام بملء وعاء ماء كان معه من ماسورة تخرج من السفينة، فما تأويلكم؟

التأويل:

بالسفينة نجي الله سيدنا نوح عليه السلام فلذلك ركوبها يدل على النجاة من الهم والفتن وتدل أيضًا على الهداية التى ينجو بها الإنسان من الجهل.

وتسمى السفينة جارية فتؤول للأعزب بالزوجة التي تحصن الشاب وينجو بها من الحرام والنار.

 وركوب السفينة توبة من ذنب وشفاء من مرض وزيادة رزق وقضاء دين وسير السفينة في طريقها هو ارتقاء لك ومكانة وإن كانت تسير بسهولة فذلك ضعف الهم.

والشخص الذى يسبح فى الماء يبدو أنه يعانى من هم وقد يكون مقصرًا فى طاعة الله وهو أيضاً متخوف من شيء ولكن كونه وصل وملأ وعاءه فهو يجاهد نفسه وربما يتنافس فى تحصيل أموال وتحقيق أمنية وسوف يتبدل حاله إلى أفضل حال لحصوله على الماء لأن الماء حياة طيبة وسعادة وزيادة رزق وخير ورخاء.

وإن كان أعزب تزوج قريبا لقوله تعالى (وهو الذى خلق من الماء بشرا فجعله نسباً وصهرا )الفرقان 54. والماء راحة وحياة جديدة لقوله تعالى ( وجعلنا من الماء كل شيء حي ) والله أعلم.

أرسل رؤياك.. نفسرها في الحال

 للتواصل مع الشيخ عبدالحى العسكري، على صفحة "المصريون" على "فيس بوك"


 

 

 
اشترك على صفحة المصريون الجديدة على الفيس بوك لتتابع الأخبار لحظة بلحظة
comments powered by Disqus